«صدى البلد» يكشف حجم إنفاق المصريين على المستلزمات المدرسية

قال أحمد أبوجبل، رئيس شعبة الأدوات المكتبية، بغرفة القاهرة التجارية، إن حجم فاتورة استهلاك المصريين من الكشاكيل والكتب والأقلام وغيرها من الأداوات المدرسية تقدر بنحو 70 مليون دولار أمريكي – 875 مليون جنيه مصري - خلال العام الدراسي.

وأوضح أبو جبل لـ"صدى البلد"، أن أسعار الأدوات المكتبية خلال العام الدراسي 2016/ 2017 شهدت ارتفاعًا ملحوظًا؛ بسبب أزمة النقد الأجنبي ونقص الدولار في البنوك وارتفاع أسعاره في السوق السوداء.

وأكد أبو جبل، أن قرار الحكومة بخفض قيمة الجنيه أمام الدولار رسميًا ليسجل سعر الدولار في البنوك 8.85 جنيه بدلًا من 7.83 جنيه، كان له بالغ الأثر في رفع أسعار الأدوات المكتبية، بالإضافة إلى زيادة فاتورة الجمارك على الواردات المصرية.

ولفت إلى قيام غرفة القاهرة التجارية بإقامة معارض للأدوات المدرسية بجانب معارض طرح السلع الغذائية بأسعار مخفضة؛ تيسيرًا على المواطنين لمواجهة ارتفاع الأسعار، مشيرًا إلى أن الفترة الحالية تشهد إقبالًا من المواطنين على شراء المستلزمات الدراسية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا