أحد المعاقين بالبرلمان يطالب بدمج "كارنيهاتهم" فى بطاقة ذكية واحدة

طالب علاء الدين عبد الله، أحد المعاقين بمحافظة الجيزة، بضرورة دمج جميع البطاقات والكارنيهات الخاصة بالمعاقين فى بطاقة ذكية واحدة تيسيرا لهم ولكن مع التشديد على تفعيل هذه البطاقة قائلا: "مش عاوزين نشيل بطاقات وخلاص".
وأضاف عبد الله خلال كلمته اليوم، الأحد، باجتماع لجنة التضامن بالبرلمان لاستكمال لحوار المجتمعى حول قانون حقوق الأشحاص ذوى الإعاقة، برئاسة الدكتور عبد الهادى القصبى، رئيس اللجنة، وبحضور أعضاء اللجنة وممثلين عن ذوى الإعاقة بمحافظات (الجيزة – الغربية – كفر الشيخ – الإسماعيلية – جنوب سيناء – المنيا – الأقصر)، أن شهادة المعاق الكفيف لا يعتد بها فى أقسام الشرطة مع العلم ان هناك عدد من المسائل والقضايا التى لا تعتمد على الرؤية البصرية فقط، مشددا، على ضرورة السماح للمكفوفين بالحصول على السيارات المجهزة ويقودها قريب له من الدرجة الأولى.
ومن جانبه طالب علاء عبد الفتاح، أحد المعاقين بمحافظة الغربية، بضرورة تعيين العشرة الأوائل من الدبلومات الفنية للصم والبكم وأن يضمن قانون حقوق الأشخاص ذوى الإعاقة الجديد الذى يتم مناقشته فى لجنة التضامن الاجتماعى بالبرلمان حاليا مادة تلزم الدولة بذلك .
وأشار عبد الفتاح، خلال كلمته بالاجتماع إلى أن الصم والبكم لا تقبلهم مدارس بعد المعاهد الفنية ولذلك لابد أن تلتزم الدولة بتعيين العشرة الاوائل وإلى جانب ذلك لابد من إيجاد فرص عمل للأشخاص المعاقين ذهنيا لأنهم أكثر هذه الفئات تهميشا فى المجتمع .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا