النيابة تحجز صيدلى على ذمة اتهامه بحيازة عقاقير مهربة بالسيدة زينب

قررت نيابة السيدة زينب برئاسة المستشار محمد سليم حجز صاحب صيدلية على ذمة تحريات المباحث فى واقعة ضبطه وبحوزته كميات كبيرة من الأدوية والعقاقير المخدرة فى منطقة السيدة زينب.
كما أمرت النيابة بعرض المضبوطات على الطب الشرعى، وكلفت الأجهزة الأمنية بسرعة التحريات حول الواقعة.
وكانت معلومات قد ووردت أكدتها التحريات، مفادها قيام مالك صيدلية بدائرة قسم شرطة السيدة زينب ببيع وترويج الأدوية المدرجة بجداول المواد المخدرة والمهربة والمحظور تداولها داخل البلاد والمنشطات الجنسية المستوردة والمهربة وغير المسدد عنها الرسوم الجمركية، وترويجها بين أوساط الشباب والنشء بأسعار باهظة، ومتخذًا من المنطقة المحيطة بالصيدلية مسرحًا لممارسة نشاطه.
وعليه قام ضباط الإدارة بالاشتراك مع ضباط وحدة مباحث قسم السيدة زينب برفقة لجنة من الإدارة العامة للتفتيش الصيدلى، بمديرية الشئون الصحية بالقاهرة، وعقب إجراء محاولة ناجحة لشراء بعض الأدوية المخدرة تم مداهمة الصيدلية، وضبط " ب ب م س" مالك الصيدلية الأدوية مخدرة ضمت " 105 أقراص تامول XX 225 مج، 100 قرص ترامالايف 225 مج، و104 أقراص فياجرا غير مدون عليها أى بيانات ومهربة جمركيًا.
وبمواجهة المتهم بواقعة الضبط والتفتيش اعترف ببيع الأدوية المخدرة والمنشطات الجنسية المهربة المضبوطة وغير المصرح بتداولها داخل البلاد نظير مبالغ مالية باهظة وبأن المبلغ النقدى المضبوط من حصيلة بيع تلك المضبوطات، وتحرر عن الواقعة المحضر رقم 9200 لسنة 2016 جنح السيدة زينب، وجار العرض على النيابة التى أمرت بما سبق.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا