جاد رئيسا لغرفة صناعة الاتصالات.. وإبراهيم نائب أول ومرسي أمينا للصندوق

أعلنت غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالاتCIT اليوم عن نتائج انتخابات مجلس إداراتها الجديد الذي جاء بأكمله بالتزكية، حيث تولى المهندس وليد جاد منصب رئيس مجلس الإدارة كما تولى خالد إبراهيم منصب النائب الأول والدكتور حمدي الليثي النائب الثاني والمهندس خالد مرسي أمينا للصندوق والمهندس محمد خليف عضو هيئة مكتب تنفيذي للدورة الجديدة التي ستستمر لمدة 3 سنوات بإجمالي 15 عضوا.

وأعرب المهندس وليد جاد رئيس مجلس الإدارة عن فخره بهذه الثقة قائلا: "تمثل غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات CIT أحد أهم وأبرز الكيانات المتخصصة في السوق المصري، ومن هذا المنطلق فإننا نتطلع خلال الفترة المقبلة لتتويج مسيرتها الرائدة في خدمة الشركات الأعضاء والقطاع المعلوماتي في مصر بحزمة جديدة من البرامج والمشروعات ذات المردود الإيجابي والتنموي".

من جانبه أكد اخالد إبراهيم عضو المجلس إن الفترة المقبلة للمجلس الجديد ستستكمل البرامج المتكاملة الذي تبناها المجلس المنتهية مدته على مدار 3 سنوات في الفترة 2014 / 2016.

تجدر الإشارة إلى أن هذه الإنتخابات جاءت بعد إعلان المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة قرارًا بالتعيينات الجديدة بمجلس إدارة الغرف الصناعية وقد ضمت قائمة غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات CIT رنا عبادي شركة أورانج والمهندس إبراهيم سرحان شركة efinance والمهندس محمود الخطيب شركة مايكروسوف والمهندس أيمن الجوهري شركة سيسكو ، والمهندس وليد جاد شركة فوجيتسو.

يذكر أن اتحاد الصناعات المصري كان قد أعلن في مايو الماضي عن نتائج انتخابات مجلس إدارة غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتي نتج عنها فوز قائمة التطوير والتنمية والتي تضم خالد سعيد محمود وحسام الدين محمد سعد وحازم إبراهيم أحمد وامحمد عمر أحمد ومحمد خليف محمد عوض وأشرف صلاح الدين إبراهيم والدكتور حمدي محمد الليثي إبراهيم وعصام عبدالخالق محمود والدكتور حسام الدين محمد علي السيد وخالد حسن مرسي.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا