الداخلية درع للطلاب.. جولات لمدراء الأمن.. والشرطة النسائية تحذر «المتحرشين».. والخدمات المرورية تفتح الطرق أمام الطلاب.. فيديو وصور

https://youtu.be/_O5f3oOP_Cs?t=37

استعدت وزارة الداخلية والأجهزة الأمنية، بالتنسيق مع الإدارة العامة للمرور، والإدارة العامة لشرطة النقل والمواصلات، والإدارة العامة لمكافحة العنف، لبدء الماراثون الدراسي الذي من المنتظر أن يرفع الكثافات المرورية في الشارع، وترتفع الكثافات داخل مترو أنفاق القاهرة الكبرى.

ونجحت الإدارات المختلفة في وزارة الداخلية، في تجهيز غرفة عمليات لسهولة الوصول إلى أي مشكلات للطلاب في المدارس أو الجامعات، وفرض سيطرتها من خلال شرطة مكافحة العنف "الشرطة النسائية"، والخدمات المرورية، ووحدات التدخل السريع.

بينما شنت مديريات الأمن على مختلف أنحاء الجمهورية، جولات لزيارة المدارس والاطمئنان على حركة سير اليوم الدراسي.

من جانبه، أكد مصدر مسئول بالإدارة العامة للمرور، أن الإدارة انتهت من خطتها لاستقبال العام الدراسي الجديد تنفيذا لتوجيهات اللواء مجدى عبد الغفار، وزير الداخلية، الذى شدد على أهمية تكثيف الخدمات المرورية على جميع الطرق والمحاور الرئيسية، خاصة فى محيط المدارس والجامعات.

وقال المصدر، في تصريحات خاصة لـ"صدى البلد"، إن الإدارة برئاسة اللواء عادل زكي، مساعد وزير الداخلية مدير الإدارة العامة للمرور، أعلنت حالة الاستنفار القصوى للتيسير على المواطنين والطلاب فى ساعات الصباح والفترة المسائية.

وأضاف أن الإدارة ستقوم بنشر الخدمات الأمنية فى الفترة الصباحية والمسائية فى محيط المدارس والجامعات لسحب الكثافات المتوقعة ولمنع الوقوف غير فى الأماكن المخصصة لذلك لمنع حدوث تكدسات.

وناشد المصدر المواطنين الالتزام بالتعليمات المرورية لأن الهدف من هذه التعليمات فى المقام الأول الحفاظ على حياة المواطنين.

كما استعدت الإدارة العامة لشرطة النقل والمواصلات برئاسة اللواء محمد يوسف، مساعد وزير الداخلية مدير الإدارة العامة لشرطة النقل والمواصلات، لاستقبال العام الدراسى الجديد.

وصرح مصدر أمنى مسئول بأن اللواء محمد يوسف، مساعد وزير الداخلية، شدد على قوات الإدارة باليقظة للتامة أثناء وقت الخدمات وحسن معاملة المواطنين وضبط أى شخص يحاول إثارة الشغب، وذلك تنفيذا لتوجيهات اللواء مجدى عبد الغفار، وزير الداخلية.

وقال المصدر، فى تصريحات خاصة لـ"صدى البلد"، إن خطة الإدارة تعتمد على تكثيف الخدمات الأمنية بمحطات المترو ومحطات القطارات وبداخل القطارات وبمحطات الأتوبيس النهرى والمواصلات العامة، بالإضافة إلى الكلاب البوليسية للكشف عن المخدرات والمفرقعات، خاصة فى أوقات الذروة الصباحية والمسائية.

وأضاف أن جميع محطات المترو مزودة بكاميرات مراقبة لمتابعة الحالة الأمنية بالمحطة وتسجيل أى حالة من حالات الخروج على القانون، بالإضافة إلى أجهزة الإكس راى المتواجدة بجميع مداخل محطات المترو والقطارات للكشف عن المعادن.

وأكد مصدر مسئول بالإدارة العامة لمكافحة العنف، على تكثيف دور الشرطة النسائية داخل محطات المترو وبداخل القطارات لضبط أى محاولة للتحرش، بالإضافة إلى منع ركوب الرجال للعربات المخصصة للسيدات بالمترو.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا