هانى عزب يكتب: "محمد فؤاد ابن البلد.. الأصلى"

سيظل النجم محمد فؤاد واحداً من أهم المطربين فى مصر والوطن العربى، ولا يستطع أحد أن ينكر نجاحاته الفنية سواء على مستوى الغناء أو فى السينما والطفرة التى أحدثها بها عندما عرض فيلمه "إسماعيلية رايح جاى" وتغير شكل الأفلام السينمائية تلك الفترة، ويعتبر "فؤاد" "وش السعد" على كل من عمل معهم طوال مشواره الفنى، مثل محمد هنيدى وأحمد حلمى ومى عز الدين وغيرهم الكثير.
"ابن البلد" كما يلقب "فؤاد" من جمهوره، يمتلك تاريخا طويلا من النجاحات إلا أن يعيبه البطء الشديد فى طرح ألبوماته الغنائية، ويأتى ذلك بسبب تردده الدائم لرغبته فى تقديم أفضل ما لديه لجمهوره، وهو ما جعله يؤخر طرح ألبومه الجديد لأكثر من 6 سنوات حتى الآن بعدما كانت آخر ألبوماته "بين إيدك" الذى حقق نجاحاً كبيراً، وهى فترة كبيرة للغاية على أى مطرب، ويعود السبب فى ذلك إلى عدم امتلاكه لإدارة أعمال تعمل بشكل احترافى وتكون مواكبة التطورات الحالية، وإذا كان "فؤش" لديه منذ سنوات طويلة من يدرك أهميته الفنية لوضعه فى المكانة التى تليق به.
محمد فؤاد أحيا مؤخرا حفلاً غنائياً داخل نادى الشمس، استطاع من خلاله أن يعيد ذكرياته بالحفلات الجماهيرية الكبيرة وأيضا قام بتكرار غناء واحدة من أشهر أغنياته وهى "كامننا" التى سبق وقدمها من قبل وفى نفس المكان وقت تصوير فيلم "إسماعيلية رايح جاى"، وحاول "فؤاد" بكل خبرته الغنائية أن يضيف لمسته بالحفل بعدما قرر أن يصور أغنيته الجديدة "ناوى على سهرة" بطريقة الفيديو كليب وعرضها للجمهور خلال الفترة المقبلة.
ويعد من أهم مميزات محمد فؤاد هو أنه يجيد اختيار أغنياته ولديه الكثير والكثير من الأغنيات المميزة فى مشواره مثل "فى السكة"، و"حيران"، و"الحب الحقيقى"، و"أنا لو حبيبك"، "حبيبى يا"، و"شارينى"، و"نحلم"، و"حيران"، و"القلب الطيب"، و"الحب الحقيقى"، و"يا أصيل يا أصلى"، إضافة إلى البصمة التى كان يتركها "فؤاد" مع كل كليب يقوم بتصويره ليؤكد على أنه صاحب مدرسة خاصة فى الغناء.
حاليا يعمل "فؤش" علي العودة وبقوة لجمهوره من خلال ألبومه الغنائى الذى انتهى منه تماما ويتبقى له فقط تحديد موعد لطرحه فى الأسواق، لاسيما وأنه طرح خلال الفترة الماضية أغنيتن من الألبوم حتى الآن وهما "يا أصيل يا أصلى"، وأغنية "ناوى على سهرة"، كما يحضر أيضا لمسلسله الجديد وهو بعنوان "الضاهر" مع الفنان تامر عبد المنعم، والمقرر أن يكون ضمن المنافسة الدرامية خلال شهر رمضان 2017، والمفارقة أن نفس الأمر تكرر مع "فؤاد" فى عام 2010 حينما طرح ألبومه الغنائى "بين إيديك" وفى نفس الوقت كان يعرض له مسلسل "أغلى من حياتى"، ويبدو أنه على موعد لتكرار تلك الأمر مرة أخرى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا