خبير مرورى: قرار عدم التزام سيارات النقل بالحمولة المحددة تسبب فى حوادث كثيرة على الطرق

قال اللواء مجدى الشاهد الخبير المرورى، إن مصر الأولى فى أعداد الوفيات بالحوادث وليس الحوادث فقط أى أنه من الممكن أن يكون هناك حادثه واحدة وبها 30 قتيلا ومصر الآن تحتل المرتبة 108 من بين 180 دولة على مستوى العالم فى معدل الحوادث.

وأضاف الشاهد لـ"صدى البلد" أنه فى عام 2000 أصدر وزير النقل وقتها قرار كارثى وهو عدم التزام سيارات النقل الثقيل بالحمولة المحددة له ودفع 20 جنيها غرامة على كل طن زائد وهذا ما ترتب عليه وقوع حوادث بسبب الحمولة الزائدة .

وأكد الشاهد أن قانون المرور الحالى يسمح بالتصالح بالمادة 80 ودفع الحد الأدنى من المخالفة وهذا يسمح لمرتكب المخالفة الهروب من العقاب المناسب ولابد من النظر مرة أخرى فى هذه المادة لضبط المخالفين .

وأوضح الشاهد أن كل الإحصائيات العالمية والمصرية غير حقيقية وغير صحيحة لأن من يضع هذه الإحصائيات يكون لديه نقص فى المعطيات بسبب اعتماده على عدد المحاضر المحررة فى الحوادث فقط وإهماله المحاضر غير المحررة.

يذكر أن منظمة الصحة العالمية صنفت مصر فى المرتبة الأولى عالميا فى عدد الوفيات وضمن أسوأ 10 دول فى ارتفاع معدل الحوادث المرورية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا