خزينة الإسماعيلى تنتعش بـ7.5 مليون جنيه.. واللاعبون ينتظرون الوفاء بالوعد

انتعشت خزينة نادى الإسماعيلى بمبلغ 7.5 مليون جنيه، منذ تولى مجلس الإدارة الجديد برئاسة المهندس إبراهيم عثمان فى الأول من سبتمبر الجارى، عبارة عن 5.5 مليون جنيه تحصل عليها النادى من شركة بريزنتيشن الراعية لحقوق قميص الدراويش ومليونى جنيه المتبقية من صفقة انتقال مروان محسن إلى النادى الأهلى.
وحصلت إدارة الإسماعيلى على شيك من الشركة الراعية بقيمة الـ5.5 مليون جنيه، فيما حصلت على الجزء المتبقى من صفقة مروان محسن على قسطين الأول بقيمة مليون جنيه قبل عيد الأضحى المبارك والثانى بنفس القيمة بعد انتهاء إجازة العيد، ومن المقرر أن تقوم الإدارة بصرف جزء من مستحقات اللاعبين خلال الأيام القليلة القادمة لتحفيز اللاعبين الذين طالبوا الإدارة بضرورة الإفراج عن مستحقاتهم، وينتظر لاعبو الإسماعيلى أن تفى إدارة ناديهم بالوعد الذى تعهدت به للاعبين بصرف مستحقاتهم المتأخرة بعد الانتهاء من مواجهتى الأهلى والإنتاج الحربى فى أول أسبوعين بمسابقة الدورى العام، ويستحق للاعبى الإسماعيلى الحصول على نسبة المشاركة عن الموسم الماضى بخلاف الحصول على مقدم عقود اللاعبين عن الموسم الجارى والذى تأخر صرفهم منذ انطلاق الموسم الجارى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا