تعرف على آخر تطورات أزمة أحمد الفيشاوى مع منتجة "اللعبة شمال"

قالت المنتجة ناهد فريد شوقى لـ"اليوم السابع" إنها تقدمت بشكوتين ضد الفنان أحمد الفيشاوى، فى نقابة الممثلين، وأخرى فى نقابة السينمائيين، وذلك لتسببه فى تعطيل تصوير فيلم "اللعبة شمال" بعد أن قام بتصوير 10 أيام من أحداث العمل.
وروت ناهد فريد شوقى تفاصيل الأزمة، قائلة إن أحمد الفيشاوى ارتبط بفيلم آخر بعنوان "الشيخ جاكسون" مع المخرج عمرو سلامة، ورفض صناع الفيلم التنسيق معها فى مواعيد التصوير، لافتة إلى أن الفيشاوى تعاقد معها ولم يكن مرتبط بأى أعمال أخرى، لاسيما وأنه كان مستبعدا من الفيلم الثانى الذى تسبب فى تعطيله أيضاً وتكبد الشركة المنتجة خسائر مالية بعد أن هدمت الديكور قبل التصوير بيومين لسفر الفيشاوى المفاجئ.
وأضافت ناهد أنها حاولت الوصول إلى حل للأزمة بكل الطرق الودية وذهبت إلى نقيب الممثلين أشرف زكى وتحدثت مع الفيشاوى وأيضاً جلست مع الشركة المنتجة الأخرى، ولكن لم يحدث أى تعاون فى تنسيق مواعيد التصوير، مشيرة إلى أن هذا الأسبوع ستنظر نقابة الممثلين فى الشكوى التى قدمتها وتصدر قراراً بشأن الأزمة.
وتابعت نجلة الراحل فريد شوقى، أن كل ما تطلبه هو التنسيق بين تصوير الفيلمين رغم أن أحمد الفيشاوى لا يحق له المشاركة فى أى عمل قبل الانتهاء من تصوير فيلمه معها إلا بإذن كتابى منها، لافتة إلى أنها سمحت له بتقديم فيلم آخر وهو "القرد بيتكلم" مع شركة إنتاج أخرى، خاصة أنه صوره فى فترة لم يكن هناك تصوير فى "اللعبة شمال".
واستطردت المنتجة أنها لم تكن ترغب اطلاقاً وصول الأمور بينهما إلى هذا الحد، مضيفة أنها كانت على دراية كاملة بكل أزمات أحمد الفيشاوى مع الأفلام التى شارك فيها وتسبب فى تعطيلها، إلا أنها استبعدت قيامه بذلك معها خاصة بسبب الصداقة بين عائلتها وعئلته، حيث كانت هناك صداقة كبيرة بين فاروق الفيشاوى والراحل فريد شوقى، ولذلك فهى تعاقدت معه على أساس أنه سيلتزم معها.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا