تغيير ثقافة الشباب عن العمل أفضل طرق علاج الهجرة غير الشرعية..علاء عابد يقترح 5 حلول للأزمة..أبو شقة:القانون لن يجعلهم الجناة..الشعب الجمهورى:الحكومة ليست السبب.. وحماة الوطن: يجب استغلالهم فى مشروعات

لم تنتهِ أزمة مركب الهجرة غير الشرعية فى رشيد، خاصة بعدما أعلنت وزارة الصحة وصول عدد الضحايا لـ 162 ضحية حتى الآن، وقد تكون مرشحة للزيادة فى الوقت الذى تتابع فيه الحكومة تداعيات الحادث وتطور عمليات البحث والإنقاذ. وتتطلب تداعيات هذا الحادث، وأصداءه، حلولا عاجلة لمواجهة أى حوادث مستقبلية، وأصبح التساؤل الذى يطرح نفسه، كيف نواجه هذه الأزمة فى المستقبل؟، وما الذى يدفع الشباب لدفع جميع أمواله من أجل الخروج من بلده؟، وكيف نحولهم من طاقة يأس إلى طاقة منتجة؟.
ووضعت الأحزاب بدورها عدة مقترحات يمكن اتباعها، لمواجهة هذه الأزمة فى المستقبل، بعضها تتضمن تغيير ثقافة الشباب عن العمل، والبعض الآخر أكد ضرورة الاهتمام بتشديد الرقابة على السواحل وتراخيص المراكب، بالإضافة إلى حملات توعية لخطورة هذا النوع من الهجرة.
وقال النائب علاء عابد، رئيس الكتلة البرلمانية لحزب المصريين الأحرار، إن الحزب لديه عدة مقترحات حول حل أزمة الهجرة غير الشرعية فى مصر، متابعا: "أستعجب فى دولة شبابها يهاجرون إلى الخارج بطريقة غير شرعية، فى الوقت الذى يتواجد فيه 5 مليون لاجئ يعيشون فى مصر ويعملون".
وأضاف رئيس الكتلة البرلمانية لحزب المصريين الأحرار فى تصريحات لـ"اليوم السابع" أن بعض الشباب المصرى يرفع شعار " أن فاتك الميرى اتمرغ فى ترابه"، ولا يهتمون بالأعمال الحرة، موضحا أنه اللائجين السوريين جميعهم يعمل داخل مصر، بينما الشباب المصرى يبحث عن وظائف حكومية فقط.
وأشار رئيس الكتلة البرلمانية لحزب المصريين الأحرار، إلى أن مقترحات الحزب لوقف الهجرة غير الشرعية هو تشديد الرقابة على السواحل، بالإضافة إلى اتخاذ كافة الإجراءات ضد المراكب التى تستخدم فى الهجرة غير الشرعية، وعمل مراقبة حول المراكب المرخصة وغير المرخصة، ومواعيد عملها، ومصدر ترخيصها ومصدر صناعتها.
وأكد علاء عابد، ضرورة أن يكون هناك خطاب للشباب لتوعيتهم بان المهن الحرة ليست عيب، وأن تقوم كل من وزارة القوى العاملة بالتعاون مع بعض الوزارات مثل الصناعة والتجارة والاستثمار، بتوفير فرص عمل للشباب فى المهن غير التقليدية.
كما أكد رئيس الكتلة البرلمانية لحزب المصريين الأحرار، ضرورة أن يلقى الإعلام الضوء على الشباب الذى يهاجر هجرة غير شرعية، وطريقة عملهم فى الدول الأوروبية، مؤكدا أن عدد كبير منهم يعمل فى مهن مهينة.
وفى ذات السياق قال المستشار بهاء الدين أبو شقة، رئيس الكتلة البرلمانية لحزب الوفد، أن هناك قانونا موجودا حاليا للهجرة غير الشرعية، سيعد حل مهم وعاجل لهذه الأزمة المزمنة، ويتضمن عقوبات لكل الأشخاص الذين يتورطون فى تسهيل مثل هذه الرحلات. وأضاف أن الجانى فى مثل هذه العمليات التى تتم بشأن الهجرة غير الشرعية هى الجماعات التى تسهل هذه الرحلات وليس الشخص الذى يهاجر هجرة غير شرعية.
وأشار رئيس الكتلة البرلمانية لحزب الوفد، إلى أن البرلمان كاد أن ينتهى من قانون الهجرة غير الشرعية مع نهاية دور الانعقاد الثانى، ولكن تم تأجيله بسبب قانون بناء الكنائس، موضحا أن قانون الهجرة غير شرعية يتضمن عقوبات رادعة وملاحقة الجماعات التى تتاجر فى أرواح الأبرياء وليس الشخص الذى يهاجر.
من جانبه أكد المهندس حازم عمر، رئيس حزب الشعب الجمهورى، أن الحكومة لا تتحمل أزمة الهجرة غير الشرعية وغرق مركب رشيد، بل نقص الوعى لدى بعض فئات الشعب المصرى هو ما تسبب فى هذه الأزمة الراهنة. وأشار رئيس حزب الشعب الجمهورى، إلى أن خطوات حل هذه الأزمة تتطلب إجراءين الأول سرعة القبض على العصابات المتورطة فى الهجرة غير الشرعية ومعاقبتهم وتطبيق القانون الحاسم عليهم.
وأوضح أن الإجراء الثانى هو ضرورة زيادة الوعى لدى الشعب المصرى بخطورة الهجرة غير الشرعية، وظروف المواطنين الذين قاموا بمثل هذا النوع من الهجرة، موضحا أن هذا يقع ضمن مسئولية الأحزاب والإعلام، لزيادة التوعية بخطورة هذا الأمر.
بدوره قال اللواء محمد الغباشى، نائب رئيس حزب حماة الوطن، والمتحدث باسم الحزب، إن حل أزمة الهجرة غير الشرعية تتطلب تغيير ثقافة العمل لدى الشباب، حيث أن ثقافة الشباب عن العمل تتمثل فى البحث عن وظيفة وليس العمل الحر، وهو ما يجعل أزمة الهجرة غير الشرعية تتفاقم.
وأكد نائب رئيس حزب حماة الوطن، لـ"اليوم السابع" أن مواجهة هذه الظاهرة تتطلب إنشاء مشروعات صغيرة ناجحة يشارك فيها مجموعة من المصريين، لافتا إلى أن أقل أموال تم صرفها فى الهجرة غير الشرعية بلغت 40 ألف جنيه، كان يمكن استغلالها فى إنشاء مشروعات صغيرة. وأوضح نائب رئيس حزب حماة الوطن، ضرورة أن نهتم بتوعية الشباب بخطورة الهجرة غير الشرعية، متابعا:"هذه مهمة الدولة والمواطنين".
وكانت وزارة الصحة والسكان أعلنت عن ارتفاع حالات الوفاة فى حادث غرق مركب هجرة غير شرعية بساحل مدينة رشيد أمام برج رشيد بمحافظة البحيرة إلى 162 حالة وفاة و6 إصابات.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا