الحكومة: لا نعمل بمبدأ رد الفعل.. ولم نتخاذل بشأن حادث مركب رشيد

أكد السفير حسام القاويش المتحدث الرسمي بإسم مجلس الوزراء، أن الحكومة لا تعمل بمبدأ رد الفعل في مسألة الكوارث وانها تتعامل مع القضايا والاحداث من جذورها ، ونفى وجود اي تخاذل من الحكومة في حادث مركب الموت برشيد ، موضحا ان الحكومة تعمل على مكافحة الهجرة غير الشرعية بشكل حاسم.

واضاف في مداخلة هاتفيه لبرنامج "صفحة جديدة" المذاع على قناة نايل لايف" ، أن عدد القضايا التى ضبطت في مجال الهجرة غير الشرعية خلال عام 2016 قد بلغت 153 قضية، وأن عدد المتهمين فيها 345 ما بين سمسار وصاحب مركب، مضيفا أنه تم احباط 110 محاولة للهجرة غير الشرعية تضم 5195 منهم 1675 مصريًا، و3520 من جنسيات أخرى اغلبهم افارقه.

ولفت الى ان الفترة المقبلة ستشهد تنظيم حملات اطلاق حملات توعية بالمناطق التي يسافر ابنائها بشكل غير شرعي للخارج لتوعيتهم بمخاطر هذا الامر، ولفت الى وجود تكامل بين الوزارات وهيئات الدولة المختلفة في التعامل مع الازمة.

وقال ان رئيس الوزراء وجه خلال اجتماعه لمناقشة تبعيات حادث رشيد، وزيرة التضامن الاجتماعى بدراسة حالة المهاجرين غير الشرعيين على المركب المنكوب، خاصة وأن التقارير تشير إلى أن متوسط تكلفة الفرد الواحد تبلغ حوالى 30 الف جنيه.

ووجه رئيس الوزراء باتخاذ الاجراءات اللازمة لتكثيف الرقابة على مراسى المراكب التى تخرج منها الهجرة غير الشرعية، وكذلك شواطئ الساحل الشمالى للحد من هذه الظاهرة.

وأكد رئيس الوزراء أن مشروع تعديل قانون الهجرة غير الشرعية، الذى انتهت من اعداده الحكومة وارسلته إلى البرلمان تضمن عقوبات رادعة على المشاركين فى جريمة الهجرة غير الشرعية وفى مقدمتها تغليظ العقوبة على ملاك المراكب والمنظمين والسماسرة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا