محافظ بورسعيد يلتقي بمديري المدارس قبل ساعات من انطلاق الدراسة

قبل ساعات من انطلاق العام الدراسي الجديد عقد اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد لقاء موسعا مع مديري المدارس ومديري المناطق التعليمية والموجهين وذلك بحضور مدير أ من بورسعيد اللواء زكي صلاح وأعضاء مجلس النواب أحمد فرغلي والدكتور محمود حسين ورؤساء الأحياء ولفيف من القيادات التعليمية.

وأكد محافظ بورسعيد أن جهود كبيرة تبذل على المستوى التنفيذي والتعليمي والأمني وذلك في ملحمة وطنية رائعة من أجل ظهور المحافظة بصورة مشرفة أثناء الدراسة فالكل يتكاتف من اجل ابناءنا لتوجية رسالة اطمئنان الي أولياء الأمور.

وأضاف أن العام الدراسي الجديد يعد الاختيار الأول بعد 30 عاما مشيرا إلى أن المعلم صاحب رسالة وعلم والكل سيقوم بدورة

وأوضح الغضبان أن الجميع ينتظر نتائج تلك التجربة ونحن نثق في نجاحها بفضل المعلمين الشرفاء الذي نكن لهم كل الاحترام والتقدير فهم قيمة وقامة وقدوة لأبنائنا.

وشدد المحافظ على أنه يثق تماما في قدرة المعلم علي احتواء الطلاب وتحفيزة علي الانتظام في الحضور إلى المدرسة.

وأكد محافظ بورسعيد أن المدارس تم صيانتها ورفع كفاءتها خلال شهرين وهو إنجاز يحسب للتربية والتعليم والأبنية التعليمية الكل يعمل من أجل راحة الطلاب واستقباله في اول أيام الدراسة والمدرسة تدخل في ابهي صورة لها .

ولفت المحافظ الى ان رسالة المعلم لاتقدر بمال لانة يبني مصنع الرجال ويربي الأبناء ويزرع فيهم العادات والسلوكيات الايجابية

واضاف المحافظ بأن المعلم يعتبر أعظم شي في كل منزل ولو مكانة خاصة عند كل ولي امر لما له من تأثير علي الأبناء في هذا المرحلة العمرية الهامة

وأشار المحافظ إلى أن أول ايام العام الدراسي هو نقطة الانطلاق نحو تنفيذ المنظومة الجديدة التي ستمتد الي اكثر من 24 أسبوع

واوضح بان بورسعيد محط أنظار جميع الوزارات في مصر ويكفي المعلمين فخرا بأنهم غيروا المسيرة التعليمية علي مستوي مصر موكدا بان التجربة الجديدة أعادت الي المعلم هيبته داخل الفصل .

وقال الغضبان: "أنا أثق تماما في وطنية المعلمين الذين سيقفون مثل الهرم الشامخ امام الطلاب لتوصيل المعلومة اليهم بكل سهولة ويسر واكد بانة للمرة الاولي سيتم تطبيق نظام الفصل الدوار الذي سيقوم بالشرح فية نخبة من كبار المعلمين وخبراء المواد".

وأعلن المحافظ أنه يتوجه بالشكر إلى جميع المعلمين الذين عادوا إلى المدرسة واستجابوا إلى نداء الوطن وتعاونوا مع المحافظة من أجل هدف واحد هو مصلحة الطالب والذين أجمعوا جميعا علي ان المدرسة هي المكان الوحيد لتلقي العلم.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا