أهالى ضحايا مركب رشيد يشعلون النيران بمنزل ومحل سمسار

قال نشأت علوانى، أحد أهالى ضحايا مركب رشيد، ان الأهالى أشعلوا النيران بمنزل أحد سماسرة المراكب الذين يقومون بتسفير الشباب عبر الهجرة غير الشرعية ويدعى “رمزى أحمد أبو ناصر”، من نفس القرية الجزيرة الخضراء بكفر الشيخ، وكذلك محل تجارى خاص بنفس الشخص.
وأضاف علوانى، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج العاشرة مساء الذى يقدمه الإعلامى وائل الأبراشى، أن سماسرة تسفير الشباب معروفين بالاسم للأهالى، وهناك بعض العناصر المندسة من السماسرة وسطالمواطنين، حاولوا الاعتداء على صحفية، وتابع:”كل يوم نقدم بلاغات ضدهم، وقوات حرس الحدود يوميا تضبط مراكب هجرة غير شرعية”.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا