خبير : سكان العشوائيات بمصر يسرقون ربع مياه الشرب

قال الدكتور أحمد فوزي دياب، أستاذ المياه بمركز بحوث الصحراء وخبير المياه بالأمم المتحدة، إن فرض غرامة مالية تصل إلي 20 ألف جنيه وحبس ستة أشهر لمن يستخدمون مياه الشرب النقية في رش الشوارع وغسيل السيارات لن يقضي علي ظاهرة سوء استخدام مياه الشرب، مشددا علي ضرورة منح المختصين بالمياه في شركة مياه الشرب والصرف الصحي الضبطية القضائية وذلك حتي تكون العقوبة رادعة.

وأوضح "دياب" في تصريحات خاصة لـ"صدى البلد" أن المصريين من أكثر شعوب العالم الذين يستخدمون مياه الشرب بشكل سيئ الأمر الذي يتسبّب في إهدار نسبة كبيرة منها، مُرجعًا ذلك إلي أن المصريين لديهم اعتقاد خاطئ وهو أن مياه الشرب في مصر غير قابلة للنفاذ علي عكس الواقع الذي يؤكد أن مصر أصبحت في مرحلة الخطر الذي بات يُهدّد كل فرد يعيش علي أرض مصر.

وكشف أستاذ المياه بمركز بحوث الصحراء وخبير المياه بالأمم المتحدة أن المناطق العشوائية في مصر يسرقون أكثر من ربع مياه الشرب النقية دون مليم واحد، مطالبًا أيضًا بضرورة منح موظفي وزارة الموارد المائية والري الضبطية القضائية والتي تمكنهم من الحفاظ علي حرم نهر النيل والترع والمصارف التي تشهد تعديات كبيرة من المواطنين.

وكان مقترح قانون المياه الجديد قد نص علي فرض غرامة 20 ألف جنيه والسجن لمدة 6 شهور لكل من يستخدم المياه فى رش الشوارع أو غسيل السيارات.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا