بعد ضبط خلية "تنشر التشاؤم".. سامح عيد: "أمر غير واقعي"!

قال الخبير في شؤون الجماعات الإسلامية، سامح عيد، إن تنظيم الإخوان داخل مصر بدء في استعادة توزانه خلال الفترة الأخيرة، حيث خرج عددٌ كبيرٌ من الجماعة من السجون بعد قضاء فترة العقوبة إلى جانب من لم تثبت ضده إدانات الأمر الذي أعطى قيادات التنظيم حرية الحركة لإعادة تنظيم الكتلة الصلبة الخاصة به والعودة لعقد الاجتماعات من جديد.
وأضاف عيد خلال مداخله هاتفية لبرنامج “ساعة من مصر”، المذاع على شاشة “الغد” الإخبارية، مع الإعلامية هبة الغمراوي، أن الداخلية تحاول توجيه مثل تلك الضربات الأمنية لمنع استقرار شعور الطمأنينة لدى الجماعة من أجل عرقلة خططها الخاصة بالعودة على سطح الدولة من جديد.
وأوضح عيد أن ضبط الخلية بتهمة خلق حالة من التشاؤم في المجتمع أمر غير واقعي، خاصة وأن الخلية لا تتعدي 12 شخصًا فكيف بها أن تصنع حالة تشاؤمية لما يقارب 90 مليون مواطن.
ولفت عيد إلى أن المناخ التشاؤمي موجود بالفعل في المجتمع، ولا يحتاج إلى أي صناعة، وإذا كان يجب معاقبة مسؤول ما عن تلك الحالة فإنه يكون رئيس الحكومة شريف إسماعيل، وحكومته إلى جانب البرلمان كونهم المسئول عن ارتفاع الأسعار والأزمات الاقتصادية الأخيرة

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا