أستاذ تربوى: التعليم المصري يفتقد مقومات نجاح التجربة اليابانية

قال الدكتور مصطفي رجب،عميد كلية التربية الأسبق بجامعة جنوب الوادي،إن تصريحات وزارة التربية والتعليم بتطبيق التجربة اليابانية علي التعليم المصري تعد تصريحات تليفزيونية ظاهرية لا تعكس مدى الواقع الذي تعانى منه العملية التعليمية،لافتًا إلى أن مناخ التعليم في مصر لا يسمح بتطبيق ذلك.

وأوضح"رجب" في تصريح خـاص لـ"صدي البلد"، أن التعليم المصري يفتقد المقومات التي تساهم في نجاح التجربة من فشل في البنية التحتية للمدارس وافتقارها للتجهيزات والادوات التكنولوجية الحديثة والتي هي أساس تعليم اليابان،المناهج المصرية تحتاج لإعادة تطوير بشكل يتكافأ مع المناهج اليابانية،إضافة إلي عدم وجود معلمين ذو كفاءة تستطيع تقييم القدرات لكل طالب،مشيرًا إلي أن القائمين على العملية التعليمية يصورون للقيادة السياسية أنهم على قدر المسئولية والواقع على عكس ذلك.

وأكد أن هذا القرار كان يحتاج إلى فترة لا تتجاوز الـ3سنوات حتى تتوافر له المقومات التي تفي بنجاحه، موضحا أن الوزارة تتبني القرارات بسرعة وبدون دراسة وقتية كافية.

وأشار إلي التجربة اليابانية تحتاج لهيكلة التعليم المصري من جديد وطقم وزاري جديد يقدر قيمة هذا القرار الذي يحتاج لمزيد من الجهد المتواصل.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا