مباحث السخنة تحبط تهريب أدوات طبية مهربة لعلاج الأسنان

أحبطت مباحث ميناء السخنة بالتنسيق مع الإدارة العامة لمحور تأمين قناة السويس، محاولة تهريب أدوات طبية وجراحية غير مطابقة للمواصفات، كانت مخبأة داخل حاوية قطع غيار سيارات واردة من الصين .
وكانت معلومات قد وردت للعميد محمد القفاص مدير مباحث موانى السويس تفيد باعتزام إحدى شركات الاستيراد والتصدير جلب كمية كبيرة من الأدوات الطبية الخاصة بعلاج الأسنان، داخل حاوية واردة إلى ميناء السخنة، للتهرب من سداد القيمة الجمركية المستحقة عليها، فضلا عن مخالفة موافقات وزارة الصحة والاشتراطات الصحية لاستيرادها .
وفور التأكد من صحة المعلومات تم إخطار اللواء هشام البستاوى مساعد أول الوزير لقطاع المنافذ، ووجه اللواء محمد نادر فرحات مدير الإدارة العامة لتأمين محور قناة السويس، واللواء عبد العزيز كمال مدير المباحث بالإدارة، والعميد أشرف فؤاد رئيس المباحث، بتشكيل فريق بحث والإشراف المباشر عليه لسرعة ضبط الحاوية وصاحب الشركة المستوردة، نظرا لما تمثله من خطورة على صحة المواطنين .
تم توسيع دائرة الاشتباه فى جميع الحاويات الواردة من الصين، تدقيق أعمال التفتيش وفحص مشمول الحاويات على جهاز يدويا، أشتبه ضباط مباحث الميناء فى حاوية 40 قدم بساحة الكشف، وكانت أوراق الاسيتراد تفيد باشتمالها على قطع غيار سيارات ومصابيح .
وبفتح الحاوية عثر على كراتبين مختلفة الأحجام، وتبين اشتمالها على كميات كبيرة من الأدوات الطبية والجراحية تستخدم فى جراحة وعلاج الفم والأسنان، مجهولة المصدر
وتبين أن الشركة المستوردة " جلورى " ومقرها القاهرة، ويديرها شخص يدعى " ع .ف "، ويواصل رجال الميناء حصر الكميات المضبوطة، وتم تحرير محضر بالواقعة وأخطرت النيابة للتحقيق وأمرت بضبط وإحضار مستورد الشحنة .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا