مورينيو: لم نفز بعد استبعاد رونى.. والتغييرات منعت ليستر من هزيمة أكبر

أكد البرتغالى جوزيه مورينيو المدير الفنى لمانشستر يونايتد الإنجليزى، أن استبعاد واين رونى من تشكيل الشياطين الحمر لم يكن قراراً جيداً، لكن قراراً يتخذ عندما تملك 23 لاعبا بقائمة الفريق، ذلك بعد الفوز الكبير الذى حققه الأول على ليستر سيتى بنتيجة 4/1 فى المباراة التى جمعت الطرفين مساء اليوم، السبت، ضمن منافسات الجولة الـ 6 للبريميرليج.
قال المدير الفنى لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزى فى تصريحات عقب انتهاء المباراة، أن مانشستر يونايتد لم يفز على ليستر لأن رونى لم يلعب، لكن لأداء الفريق الجيد خلال هذه المباراة، وعلى الأخص فى الشوط الثانى الذى شهد على سيطرة واستحواذ كامل للشياطين الحمر.
شدد المدرب البرتغالى على أن واين رونى لاعب كبير بالنسبة له ولليونايتد ومنتخب بلاده وليس لديه أى شىء آخر يقوله فى حق اللاعب سوى أنه "رَجلى".
وعن زلاتان إبراهيموفيتش، أكد مورينيو أن اللاعب كان مهماً بشكل كبير فى الكرات الهجومية على مرمى "الثعالب".
أوضح المدير الفنى لفريق مانشستر يونايتد خلال تصريحاته، أن رانييرى قام بإجراء تغييرات مناسبة بين شوطى المباراة حتى لا يخسر بنتيجة أكبر من التى أنتهى بها اللقاء.
جدير بالذكر أن مانشستر يونايتد يصل للنقطة الـ 12 ويحتل المرتبة الثالثة بجدول ترتيب البطولة مؤقتاً إنتظاراً لباقى مباريات الجولة السادسة فيما يتجمد رصيد حامل اللقب عند النقطة الـ 7 فى المركز الـ 12.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا