القضاء ينتصر لشهيد الواجب اللواء "نبيل فراج".. الجنايات تقضى بإعدام 7 متهمين وسجن 5 آخرين 10 سنوات.. المتهمون لا يبالون بالحكم ويلتقطون صورا تذكارية فور صدور الحكم ويداعبون الكاميرات بـ"علامة الذبح"

أسدلت اليوم محكمة جنايات شمال القاهرة، برئاسة المستشار حسين قنديل، والمنعقدة بمعسكر الأمن المركزى بطريق "القاهرة - أسكندرية" الصحراوى، الستار على الفصل قبل الأخير فى قضية قتل اللواء نبيل فراج، بعدما قضت بالإعدام على 7 متهمين فى إعادة محاكمتهم فى القضية، كما قضت المحكمة بالسجن المشدد 10 سنوات لـ5 متهمين وإلزامهم بالمصاريف وبراءة متهم واحد من الاتهامات التى أسندت إليه.
وأعلنت المحكمة أسماء المتهمين الصادر بحقهم حكم الإعدام: وهم: "محمد سعيد فرج سعد، مصطفى محمد حمزاوى، أحمد محمد الشاهد، شحات مصطفى محمد، صهيب محمد نصر الدين الغزلانى، محمد عبدالسميع حميد، صلاح فتحى النحاس"، فيما صدر حكم السجن المشدد 10 سنوات بحق كلا من، عبدالغنى العارف إبراهيم، جمال محمد إمبابى إسماعيل، أحمد المتولى السيد، أحمد عبد الحميد السيد، وليد سعد أبو عميرة، وبراءة فرج السيد عبدالحافظ.
ودخل بعض المتهمين فور صدور الحكم فى نوبة بكاء، فيما قابل باقى المتهمين الحكم بحالة من اللامبالاة وأخذوا يداعبون عدسات المصورين الصحفيين بإشارات الذبح، والتقطوا الصور التذكارية معا.
ووصل المتهمون إلى قاعة المحكمة فى ساعة مبكرة من صباح اليوم وسط حراسة أمنية مشددة، وأخذوا يرددون عبارة "الله أكبر .. براءة"، وشهدت المحكمة تشديدات أمنية مكثفة تزامنا مع جلسة النطق بالحكم، حيث انتشرت تشكيلات من قوات الأمن المركزى بمحيط المحكمة لتأمين الأبواب الخلفية والأمامية، فضلا عن القفص الزجاجى الذى سيودع به المتهمين، وتم إجراء عملية تمشيط وتعقيم للقاعة التى ستنعقد بها جلسة الحكم.
وأسندت النيابة إلى المتهمين الـ13، تهمة قتل اللواء نبيل فراج مع سبق الإصرار والترصد، والشروع فى قتل ضباط وأفراد الشرطة، وإحراز الأسلحة النارية والذخائر والمفرقعات والمتفجرات وصنعها، ومقاومة السلطات، وحيازة أجهزة الاتصالات بدون تصريح من الجهات المختصة لاستخدامها فى المساس بالأمن القومى للبلاد.
وتم أيضا توجيه اتهام للمتهمين بارتكاب جرائم الإرهاب وتمويله، وإنشاء وإدارة جماعة على خلاف أحكام القانون، بغرض منع مؤسسات وسلطات الدولة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين، والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعى واستهداف المنشآت العامة بغرض الإخلال بالنظام العام، واستخدام الإرهاب فى تنفيذ تلك الأغراض.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا