"القادة" تنعي ضحايا الهجرة غير الشرعية وتطالب بمعاقبة المتورطين

نعت مؤسسة "القادة" ضحايا الهجرة غير الشرعية الذين لقوا مصرعهم في مدينة "رشيد" والبالغ عددهم حتى الآن (162) شابا غرق بهم أحد مراكب الموت أثناء هجرتهم إلى ايطاليا.

وأعربت الدكتورة مايسة العشماوي رئيس مجلس أمناء "القادة" في بيان صحفي اليوم (السبت) عن حزنها الشديد لما حدث لهؤلاء الشباب الذين لقوا حتفهم وهم يبحثون عن لقمة العيش بعد أن غرر بهم أصحاب النفوس الضعيفة الذين يجمعون المال على جثث ضحاياهم.

وطالبت العشماوي، بمعاقبة هؤلاء المتورطين في قتل شبابنا وعلى الحكومة البحث عن حل جذري للهجرة غير الشرعية التي أصبحت غولا يلتهم الشباب المصري.

وتقدمت رئيس مجلس أمناء "القادة" بخالص العزاء لأسر هؤلاء الشباب الذين لقوا مصرعهم في هذا الحادث المأساوي.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا