منسقة اليسار اللبناني: لا يوجد شعب يهودى كما يدعون وإنما ديانة سماوية

قالت مارى ناصيف الدبس، منسقة اليسار العربى اللبنانى، إن من أهم أسباب انعقاد اللقاء اليسارى هو مقاومة كل المشاريع الغربية التى تحاك بالشعوب العربية وأهمها الشرق الأوسط الجديد الذى يحاول الغرب بشتى الطرق تطبيقة، ومواجهة الأمريكان داخل الأراضى العراقية.

وأضافت مارى، خلال اجتماع لجنة التنسيق للقاء اليسار العربى، بمقر حزب التجمع الرئيسي بمنطقة وسط البلد اليوم، السبت، أن الاجتماع الاخير للتنسيقية الذى اقيم ببيروت العام الماضى ناقش، الاشكاليات والقضايا الأساسية، وكان من أهمها الصراع العربى ودعم القضية الفلسطينية وبناء دولة مستقلة، بالإضافة إلى بحث مسألة تشكيل جبهة قومية لمواجهة التحديات، وتم وضع برنامج فى كل بلد عربى على حدة.

وأكدت أن القضية الفلسطينية هى القضية المحورية التى تشغل بال الضمير العربى؛ لأن الشعب الفلسطينى له حقوق لابد من تحقيقها منها حق العودة للاجئين الفلسطينيين ورفض التقسيم الذى يجرى على مرأى ومسمع العالم ولا احد يتحرك، قائلة إنه لايوجد شعب يهودى، كما يدعون، وإنها ديانة سماوية فقط.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا