مسئول بالخارجية: التعامل الأمني لن يحل مشكلة الهجرة غير الشرعية

أكد نائب مساعد وزير الخارجية للهجرة واللاجئين ومكافحة الاتجار بالبشر، السفير محمد غنيم، أنه لا يجب أن يتم التعامل مع المهاجر واللاجى من منطلق أمنى فقط، بل يجب التعامل مع العوامل الدافعة للهجرة مثل الفقر والبطالة والحروب، موضحًا أنها ظاهرة ضحاياها بشر والمتسببين فى كثير من الأحيان.

وأضاف غنيم خلال مشاركته بالمؤتمر الدولي الأول بعنوان "أزمات الهجرة واللجوء: تحديات الدولة القومية في الوطن العربي وأوروبا" بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية اليوم السبت، أن مصر وسط هذا التفاعل تحتل مكانة شديدة التميز فى التقسيم العالمى والقانونى، بالإضافة إلى دور شديد الأهمية ليس لمكانتها وموقعها الجغرافى وذلك لتمثيلها لجميع الفئات، ولعبت دورًا مهمها فى ترجيح السياسات الدولية المتعلقة بهذة التحركات.

وأشار إلى أن تهجير المهاجرين والاتجار بالبشر جريمة منظمة، فهى أصبحت التجارة رقم 2 فى العالم بعد السلاح، والعصابات المخدرات والسلاح الإتجار بالبشر تقع ضمن الجرائم المنظمة التى لابد من الإلتفاف إليها.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا