اليونيسيف: لا يوجد مياه في جميع أنحاء حلب والوضع أصبح كارثيا

وصف المتحدث باسم اليونيسيف كيران دواير الوضع في شرقي وغربي حلب بالكارثي ، مشيرا إلى أنه لم يعد هناك مياه في جميع أنحاء حلب .

وقال دوير - في تصريح خاص مع هيئة الإذاعة البريطانية ( بي بي سي ) اليوم / السبت / - " لم يعد الماء يضخ إلى الناس في شرقي وغربي حلب، في جميع مناطق حلب، نحو مليونين من السكان محرومون من الماء".

وأضاف المتحدث الأممي، أن محطة الضخ التي تزود المناطق التي يسيطر عليها المسلحون لحقت بها أضرار الخميس الماضي والضربات التالية جعلت إصلاحها أمرا مستحيلا ".

وأشار إلى أن هذه المحطة تضخ المياه إلى سكان المناطق الشرقية من حلب أي نحو 200 ألف شخص ، موضحا أنه في إجراء انتقامي، أغلقت عمدا محطة أخرى تزود أكثر من 1.5 مليون شخص في المناطق الغربية من المدينة بالماء.

وأوضح المتحدث الأممي، أن السكان سيضطرون لاستخدام مياه ملوثة وبالتالي سيكونون عرضة للإصابة بالأمراض ، معربا عن أسفه حول استخدام الماء كسلاح في الحرب من قبل جميع الأطراف .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا