معرض تايت البريطانى يعرض لوحة ﻷول امرأة تمتهن الرسم

حصل متحف تايت الانجليزي على لوحة يرجح أنها من أعمال أول امرأة تمتهن الرسم، وترجع للقرن السابع عشر.
والرسامة تُدعى جوان كارلايل، ولوحتها لامرأة مجهولة هي أقدم عمل لرسامة ينضم إلى مجموعة لوحات تايت.
ومن بين اللوحات اللي حصل عليها المتحف مؤخرا، لوحة “القارب” للرسام وليام ستوت أولدهام، وترجع لعام 1882، وتُعرف بأنها “عمل استثنائي في الفترات الأولى من التعبيرية البريطانية”.
كما تبرع مارك والينغر - وفقا لبى بى سى - بلوحة “الحالة البريطانية” وهو محاكاة لمعسكر احتجاجي مناهض للحرب، أقامه البريطاني بريان هاو أمام البرلمان.
وأقام هاو المعسكر بمفرده، واستمر لما يقرب من عشر سنوات. وحصلت اللوحة التي وثقت هذا الاحتجاج على جائزة بقيمة 25 ألف جنيه استرليني عام 2007.
وبحسب إدارة المتحف، فإن كارليلي هي أول امرأة تمتهن حرفة الرسم بالزيت. ويُرجح أن لوحتها للمرأة غير المعروفة ترجع في الفترة بين عامي 1650 و1655، وهو واحدة من أعمالها القليلة التي بقيت حتى عصرنا هذا.
أما لوحة ستوت، فتُعتبر إنجازا كبيرا في عصرها، وتصور فتاتين تشاهدان قارب في وقت الغسق.
ومن المقرر أن تُعرض اللوحات في المتحف في أبريل 2017، ثم تُعار في جولة في ثلاثة معارض بريطانية أخرى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا