أزمة المحور تكشف المستور.. أخطاء إدارات المرور والشركات وراء الزحام بميادين العاصمة.. 3 قرارات تعكس ارتباك المسئولين فى اتخاذ التوقيت المناسب لصيانة الطرق.. ومماطلة الشركات تتسبب فى تكدسات بالشوارع

تفاجئ إدارات المرور والشركات المنفذة لأعمال صيانة الطرق والكبارى المواطنين بقرارات مفاجئة، خاصة مع كل مناسبة، وأبرزها بدء العام الدراسى الجديد، وعادة ما تبدأ فى أعمال صيانة جديدة للطرق والمحاور المهمة بميادين العاصمة، ما ينتج عنها تكدس مرورى فى الشوارع الرئيسية .
ومع بداية العام الدراسى الجديد تشهد ميادين العاصمة بعض الإصلاحات الطارئة، والتى يفترض أن تكون مواعيدها فى الإجازة الصيفية، ولكنها بدأت العمل فيها مؤخراً مع بدء العام الدراسى، وأهمها :
محور 26 يوليو
الإغلاق الجزئى لمحور 26 يوليو بالتزامن مع بدء العام الدراسى الجديد، حيث إن رفع كفاءة طريق 26 يوليو نتج عنه تكدسات مرورية عالية للسيارات للمتجه من أكتوبر، على الرغم من اختيار أيام الخميس والجمعة والسبت، وهى أيام تكون فيها الكثافات المرورية محدودة، وفى حالة تنفيذ تلك الأعمال خلال باقى أيام الأسبوع كانت ستحدث كارثة مرورية .
وكان بمجرد الانتهاء من أعمال التطوير للقادم من أكتوبر تجاه ميدان لبنان، سيتم البدء فى الاتجاه الآخر للمتجه من ميدان لبنان، وفى هذه الحالة سوف تزيد الكثافات المرورية أضعاف الموجودة حالياً، نظرا لأن معظم المواطنين سيستقلون السيارات المتجه لأكتوبر وطلاب المدارس والموظفين والعاملين فى المصانع والمتوجهين إلى الطرق الصحراوية والواحات .
إغلاق 3 شوارع فى المهندسين لإتمام افتتاح محطة مترو وادى النيل
أغلقت الإدارة العامة لمرور الجيزة 3 شوارع فى منطقة المهندسين لمدة شهر كامل، لاستكمال أعمال تحويل المرافق المتعارضة مع إنشاء مترو وادى النيل، ضمن المرحلة الثالثة لأعمال إنشاء الخط الثالث بمترو الأنفاق، بالتنسيق مع مديرية أمن الجيزة برئاسة اللواء هشام العراقى مدير الأمن، ومحافظة الجيزة والهيئة القومية للأنفاق، ومازال العمل فى المنطقة مستمراً، على الرغم من بدء العام الدراسى الجديد .
وأكد مصدر أمنى، لـ"اليوم السابع"، أن عملية غلق شوارع وادى النيل وجزيرة العرب والحجاز لإجراء تحويلات مرورية بالمكان، مع انتشار الخدمات المرورية، لمنع وقوع أى حوادث مرورية ومتابعة حركة السيارات، وإزالة أى معوقات مرورية خلال أوقات الذروة الثلاثة على مدار اليوم .
وأضاف المصدر، أن تلك الأعمال تشمل ربط شبكات الصرف الصحى والمياه فى المنطقة، وسوف تستغرق شهراً كاملاً مع تغيير حركة السيارات، موضحاً أنه سيتم تعيين الخدمات المرورية اللازمة، ووضع العلامات الإرشادية خلال فترة الأعمال، وستقوم الشركة المنفذة بوضع المساعدات الفنية الكافية لتأمين منطقة الأعمال "إضاءة – مخاريط – طواحين ضوئية – فواصل حركة – علامات إرشادية وتحذيرية"، لتحقيق السيولة المرورية .
إغلاق كوبرى أكتوبر لمدة شهرين لترميم أجزاء منه
وارتكبت إدارة المرور خطأ مرة أخرى، بعد أن أقدمت على إغلاق كوبرى أكتوبر لمدة شهرين، على الرغم من أنه من أهم المحاور الرئيسية بالعاصمة، وكان من المقرر عدم اتخاذ قرار بغلقه دون إعداد تخطيط وإجراء دراسة مسبقة، تبدأ بغلق جزئى للطريق مع وضع الحواجز الحديدية بالمكان لإرشاد المواطنين لتفادى منطقة الأعمال، مع تدعيم القوات بالمعدات اللازمة، وتكون بإجراء إصلاح فواصل معدنية وترميم أجزاء من الكوبرى فى الوصلة بين منزل شارع النيل وشارع البطل أحمد عبد العزيز، مع إغلاق حارة مرورية بالتناوب لحين إجراء أعمال ترميم لها، إلا أن هذا القرار المفاجئ ترتب عليه تكدسات مرورية بمعظم مطالع ومنازل الكوبرى .
أعمال تطوير كوبرى الجيزة تسبب فى شلل مرورى خلال شهر رمضان
وفى الوقت نفسه، تسببت أعمال تطوير بأعلى كوبرى الجيزة، خلال شهر رمضان الماضى، فى إحداث شلل مرورى أمام حركة السيارات بشارعى فيصل والهرم، من اتجاه مشعل والرماية والطوابق والمريوطية إلى ميدان الجيزة .
وتضمنت أعمال تطوير المرحلة السابعة تغيير طبقة الإيبوكسى لمنع انزلاق السيارات من أعلى الكوبرى، وبدأت أعمال الصيانة يوم الخميس الماضى، ما بين منزل شارع مراد ومنزل الجامعة، بطول 65 مترًا لعدد 2 باكية، بعرض 3,50 متر، وتم غلق جزء من جسم الكوبرى فى هذه المنطقة لحين انتهاء الأعمال .
هل تمثل الشركات المنفذة لأعمال التطوير عبئا على المرور؟
تماطل الشركات المنفذة لأعمال التطوير فى انتهاء أعمال الصيانة والإصلاحات ما يشكل عبئاً على إدارات المرور، ولعل استمرار غلق منزل محور 26 يوليو المؤدى لطريق إسكندرية الصحراوى لمدة 45 يوماً بسبب أعمال تطوير ورفع كفاءة الطريق، أبرز الأمثلة، على الرغم من تخصيص منزل فرعى لحركة السيارات لحين الانتهاء من مدة الأعمال ظهرت أحجام مرورية عالية .
ومازالت أعمال الصيانة للشركة المنفذة مستمرة، وكذلك الأمر فيما يتعلق بإنشاء نفق ميدان النهضة، على الرغم من تحديد باكيات معينة لتلك الأعمال، إلا أن الشركة ساهمت فى تفاقم أزمة المرور بظهور كثافات مرورية عالية بالمكان، بسبب عدم الالتزام بالباكيات المحددة لها .
كما تضغط الشركات المنفذة للأعمال على إدارات المرور لغلق أماكن حيوية بالطرق لإنهاء تلك الأعمال، وتسبب فى تكدسات مرورية بالمحاور، منها أعمال تطوير كوبرى أكتوبر، 15 مايو، ومحور صفط اللبن، وأعمال تطوير شارع فيصل، وكوبرى فيصل المعدنى، وأعمال تطوير كوبرى الجيزة المعدنى، التى ماطلت فيه الشركة المنفذة على 7 مراحل خلال عام، وانتهت فى أكثر من الفترة المحددة .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا