الجامعات المصرية تستقبل 2.6 مليون طالب وطالبة.. ووزير التعليم العالي يعلن انطلاق العام الدراسي الجديد من "عين شمس"..غدا

ارتفاع مصروفات الطلاب بالجامعات والشيحي يفتح تحقيقا

جامعات القاهرة الكبرى تتنافس بالعام الجامعي تحت شعار الثقافة والوطنية

وزير التعليم العالي يحذر من خروج أى طالب عن القانون والدعوة إلى العنف والتخريب داخل الجامعات

وداعا لتعمد اعضاء التدريس رسوب الطلاب .. ولا فصل بين الطلاب والطالبات بالمدرج

رؤساء الأحزاب ممنوعون من المشاركة فى فعاليات جامعة القاهرة

ينطلق العام الدراسي الجديد بمؤسسات التعليم العالي اليوم السبت 24 سبتمبر، لتستقبل 2.6 مليون طالب وطالبة، علي ان يزور وزير التعليم العالي و البحث العلمي الدكتور اشرف الشيحي، جامعة عين شمس، اليوم ، لإعلان انطلاق العام الدراسي من داخل الحرم الجامعي.

وتتنافس جامعات القاهرة الكبرى" القاهرة، عين شمس، حلوان" بالعام الجامعي الجديد 2016- 2017، كل على حده في محاولة احتواء الطلاب داخل الحرم الجامعية، وعودة روح العلم والثقافة داخل أروقتها مرة أخرى.

جامعتا القاهرة وحلوان أعلنتا عن شعار أنشطتهما هذا العام، فالأولى تحمل مبادرة "بن رشد.. رائد التنوير"، والثانية "في حب مصر.. البناء والتنمية"، أما عن جامعة عين شمس لم تعلن بعد شعار أنشطتها، منتظرة بداية الدراسة، ولكن الثلاث الجامعات يجتمعون نحو إعلاء بالثقافة الطلاب وبداية التنمية والبناء والوطنية.

وتستقبل جامعات القاهرة 28 ألف طالب وطالبة هذا العام، فيما تستقبل عين شمس 30 ألف طالب وطالبة، وفي جامعة حلوان تنتظر إرسال كشوفات أسماء الطلاب ومن ثم حصر أعداد الطلاب الجدد.

فيما تستقبل المدن الجامعية بجامعة القاهرة نحو 15 ألف طالب وطالبة، وبجامعة حلوان نحو 5 آلاف طالب وطالبة، وفي جامعة عين شمس نحو 9 آلاف طالب وطالبة، وأكدت جميع المدن بالجامعات القاهرة الكبرى على انتهاء كافة أعمال الصيانة واستعدادتها الكاملة لاستقبال الطلاب مع أول يوم دراسي، إلا أن جامعة القاهرة ستفتح باب التغذية بالأول من شهر نوفمبر، مؤكدة صيانة 10 مبان بالمدن صيانة كاملة، وأعلنت كافة المدن عدم زيادة المصروفات الشهرية للمدن للطلاب.

ولأول مرة في تاريخ جامعة القاهرة تستقبل الطلاب الجدد بـ "أسبوع توعية"، من خلال التعريف بالجامعة للطلاب المستجدين قبل بدء الدراسة بأسبوع، فيما أعلنت الجامعة بدء العمل بنظام بابل شيت بعدد من الكليات بالامتحانات الفصلية، وذلك لمحاربة ملازم ومراجع بين السريات، مؤكدة أن نظم الامتحانات الجديدة تساعد الطلاب على العلم والتعلم جيدًا، والتي تتجه على نهجها جامعة عين شمس أيضًا، ويتسبب النظام الجديد في انتهاء ظاهرة الدكتور الجامعي الديكتاتوري الذي يتسبب في سقوط الطلاب دون وجه حق، وينتظر الجميع افتتاح كلية الطب الجديدة داخل الحرم الجامعي لحلوان على نحو آخر.

كما اتخذت جامعتا القاهرة وعين شمس قرارًا جديدًا وهو إجراء الكشف الطبي الخاص بفيروس C، وتحليل المخدرات، على جميع طلاب المدن الجامعية الجدد والقدامى، وكذلك العاملين بالإشراف على الطلاب ومسئولي التغذية، وسوف تتم إجراءات الكشف الطبى تحت إشراف أساتذة متخصصين بكلية الطب بالجامعة.

أما جميع الجامعات شددت على عقوبات تنتظر المخالفين لقواعد الحرم الجامعي سواء بالمدن أو المباني التعليمية نفسها، مؤكدين أن الحرم الجامعي يخضع لقواعد ونظم، مشيرين إلى أن الجامعة مكانًا للعلم والتعلم وليس للتظاهرات والتخريب، مؤكدين أن للجميع حق المناقشة والتعبير عن الرأي دون الإخلال بنظم الحرم.

من المنتظر افتتاح المرحلة الأولى لمستشفى ثابت ثابت لتخفيف العبء عن مستشفيات قصر العيني بجامعة القاهرة، وأكدت بدورها الجامعة الاستعدادات الطبية الكافة لعلاج الطلاب، مشيرة إلى أنه هناك طلاب يتلقون العلاج في الأمراض المزمنة بمستشفى قصر العيني الفرنساوي، أما في جامعة حلوان نوهت أن مستشفى الطلبة تتمركز حاليًا بمبنى 9 و12 بالمدن الجامعية، بالإضافة لمستشفى بدر، وذلك لعلاج الطلاب، خاصة وأن مستشفى الطلبة قد أغلقت، وفي جامعة عين شمس أعلنت كافة الاستعدات لاستقبال الطلاب وأجراء الفحوصات الطبية عليهم للتأكد من خلوهم من أمراض فيروس C وتحليل المخدرات.

وعلى الصعيد الأمني، تمركزت جامعات القاهرة الكبرى على شقي الأمن الإداري وشركة فالكون للتأمين، مؤكدة أنه لن يسمح بالإخلال بالحرم الجامعي سواء أعمال شغب أو تكسير أو الخروج عن الآداب العامة، وأكدت الجامعات على أنه غير مسموح ارتداء الملابس غير لائقة، خاصة الشورت والفيزون والملابس الشفافة، والالتزام بالملابس الخاصة بالمجتمع المصري، بالإضافة لمنع التظاهرات والسياسة.

الدكتور جابر نصار، رئيس جامعة القاهرة، أعل انه لا صحة لفصل الطلاب عن الطالبات داخل المدرج، مشيرًا إلي ان اى عضو تدريس سيقوم بذلك سيحال للتحقيق، كما أكد انه لا مكان للعمل الحزبي داخل الحرم الجامعي، مشيرًا إلي أن المرشيحن الرئاسيين " عبد المنعم ابو الفتوح، و حمدين صباحي".

وقال نصار: غير مسموح باستضافة رؤساء الأحزاب أو أي شخصية حزبية في أي ندوات أو مؤتمرات تعقد داخل الحرم الجامعي في العام الدراسي الجديد، مشيرا إلى أن كل شخصية سياسية لها انتماء حزبي بارز ليس لها مكان داخل جامعة القاهرة سواء في الموسم الثقافي للجامعة أو في الندوات الطلابية، وأن الأحزاب السياسية عملها الرئيسي في الشارع وليس الجامعات واستقطاب الطلاب."

وشهدت عدد من الجامعات ارتفاعا فى مصروفاتها الدراسية، للعام الدراسي الجديد، إلي 800 جنيه للطالب المستجد انتظام و1000 جنيه للطالب ( انتساب)، وعلق وزير التعليم العالي والبحث العلمي على هذا القرار إنه ليس من حق أى جامعة رفع المصروفات الدراسية.

وأضاف الشيحي في تصريحات صحفية له أنه سيتم الرجوع لأى جامعة قامت بزيادة مصروفات الكليات الدراسية وسيتم التحقيق في ذلك الأمر.

كما حذر وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور اشرف الشيحي من خروج أى طالب عن القانون والدعوة إلى العنف والتخريب داخل الجامعات، مشددا على مخاطبة رؤساء الجامعات بتطبيق القانون على جميع المخالفين.

وقال الوزير أنه سيتم توزيع 500 ألف نسخة كتاب مجانية على الطلاب الجدد في جميع الجامعات، تستهدف نشر مفاهيم الإٍسلام الصحيحة ونبذ التطرف والارهاب.

أما عن الجامعات الخاصة ينتظر قرابة 90 ألف طالب وطالبة انطلاق الفصل الدراسي الأول لهم داخل أروقة تلك الجامعات عقب أسبوعين، فيما ينتظر طلاب الجامعات الخاصة لأول مرة تطبيق التربية العسكرية عليهم هذا العام.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا