بعد تأكيد التعليم العالى وصول عقوبة المخربين للفصل النهائى..تعليم البرلمان: "يضمن عدم استغلال الجماعات لهم.. يساهم فى وقف الشغب.. لسنا ضد التعبير عن الرأى".. ومطالبات بتطبيق نظام الحضور والغياب

أكد نواب اللجنة التعليمية بالبرلمان، أهمية تصريحات أشرف الشيحى وزير التعليم العالى، الذى أعلن أن عقوبة الفصل النهائى ستكون ضد كل طالب يدعو للعنف والتخريب داخل الجامعات، مشيرين إلى أن هذه العقوبة ستضمن عدم استقطاب الطلاب من قبل بعض الجماعات، كما ستضمن عدم خروج مسيرات تثير الشغب داخل الجامعة، موضحين ضرورة تفعيل نظام الغياب والحضور فى المحاضرات.
وأكد النائب عبد الرحمن برعى، وكيل لجنة التعليم بالبرلمان، أن اللجنة وافقت فى وقت سابق على أن تكون عقوبة الطالب الذى يدعو للعنف أو التحريض على التخريب فى الجامعات، الفصل النهائى بحيث لا يتكرر هذا الأمر وتخرج مسيرات تخرب فى الجامعات كما كان يحدث فى السابق.
وأضاف وكيل لجنة التعليم بالبرلمان، فى تصريحات لـ"اليوم السابع" أن هذا لتشريع جاء فى ظروف استثنائية، فى ظل دعوات تخرج من حين لآخر تطالب بمظاهرات تتضمنها اعمال شغب وعنف مما يؤثر على العام الدرسى. وأشار إلى أن الجامعات مكان للعلم وليس مكان لأعمال الشغب، ومن حق أى شخص أن يعبر عن رأيه السياسى وليس من حق أى شخص أن يمارس العنف والتخريب.
من جانبه قال النائب سامى هاشم، عضو لجنة التعليم بالبرلمان، إن قرار الفصل النهائى للطلاب الخارجين عن قانون الجامعات يجب أن يطبق بشكل جيد، وحاسم على جميع الطلاب الذين يقترفون عنف وشغب ويدعون لمسيرات تمارس التخريب ضد الجامعات ومؤسساتها.
وأضاف عضو لجنة التعليم بالبرلمان، لـ"اليوم السابع" أن إعلان وزير التعليم العالى تطبيق قانون الفصل النهائى على الطلاب المخربين هو قرار جيد، يضمن الحسم ضد كل من هو مخرب، ويضمن أيضا السيطرة على أمن الجامعات.
وتابع عضو لجنة التعليم بالبرلمان، أن الجميع ضد كل مخرب سواء داخل الجماعة أو من يخرب مؤسسات الدولة بشكل عام، وكلنا ضد العنف ولابد أن يطبق القرار على الجميع، فنحن لسنا ضد التعبير عن الرأى ولكن ضد التخريب.
فيما قال النائب إبراهيم حجازى، عضو لجنة التعليم بالبرلمان، إن تغليظ العقوبات على الطلاب الداعين للعنف فى الجامعات أمر مهم، ووصولها للفصل النهائى سيقلل من تلك الدعوات التى تستهدف القيام بأعمال شغب ولكن لا ينبغى أن يكون هذا هو الحل الوحيد لمنع التخريب بالجامعات.
وأضاف عضو لجنة التعليم بالبرلمان، فى تصريحات لـ"اليوم السابع" أن هناك ضرورة لتفعيل نظام الغياب والحضور فى الجامعات، ويكون حضور الطلاب للمحاضرات عليه دراجات بحيث نضمن التزامهم وعدم خروجهم ضد القوانين الخاصة بالجامعات.
وأشار عضو لجنة التعليم بالبرلمان، إلى أن التعليم الجامعاة بشكل عام يحتاج إلى تطوير بما يضمن احتواء الطلاب وعدم استقطابهم من قبل جماعات معينة. وكان الدكتور أشرف الشيحى، وزير التعليم العالى والبحث العلمى، حذر من خروج أى طالب على القانون والدعوة إلى العنف والتخريب داخل الجامعات، مشددا على مخاطبة رؤساء الجامعات بتطبيق القانون على جميع المخالفين .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا