مستشار جامعة القاهرة: لم نعد «نظيف» لكلية الهندسة بل أعاده القانون

قال المستشار الإعلامي لجامعة القاهرة، فتحى عباس، إن جامعة القاهرة لم تعد نظيف بل أعاده القانون بعد حصوله على البراءة بقرارات المحكمة.

وأضاف فتحى فى تصريحات خاصة لـ"صدى البلد"، أن الجامعة تطبق القانون والحكم كان البراءة فلابد من إلغاء الفصل، موضحًا أنه فى هذه الحالة يكون الفصل لاغيا وفقا لقرارات المحكمة.

وأوضح فتحى، أن التفاهم فيما يخص منحه جدول رأسى كامل ومكتب للتدريس سيكون بينه وبين الكلية، مضيفًا أن عودة "نظيف" لكلية الهندسة جامعة القاهرة قانونية وحقه وفقًا للقانون، وليس صادرًا من قبل الجامعة، مؤكدًا أن الجامعة ليس لها علاقة بالسياسة وتطبق القانون فقط والمستشار القانونى راجع الأوراق المتعلقة بعودته ومدى صحتها.

وكان الدكتور جابر جاد نصار رئيس جامعة القاهرة، أصدر قرارًا في 29 يوليو، بفصله نهائيًا من هيئة التدريس بكلية الهندسة؛ تطبيقًا لقانون الخدمة المدنية، الذي تنص مادته رقم 66 بالفقرة رقم 9، على فصل الموظف العام لمجرد صدور حكم بالإدانة في قضية جنائية أو جنحة، بعد صدور حكم بحق الدكتور أحمد نظيف بالحبس لمدة 5 سنوات في قضية الكسب غير المشروع.

كما تقدم منذ عدة أيام رئيس وزراء مبارك ووزير الاتصالات الأسبق أحمد نظيف، سيرفع دعوى قضائية ضد قرار إنهاء خدمته من كلية الهندسة بجامعة القاهرة، بعد حصوله على البراءة الثانية.

وكان نظيف، طالب بعودته كعضو هيئة تدريس بكلية الهندسة جامعة القاهرة، وتقدم بطلب رسمي لإدارة الكلية برجوعه إليها وانتظامه في العمل بعد حصوله على البراءة الأولى في قضية اللوحات المعندية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا