بعد مقتل ربع مليون شخص بكولومبيا.."فارك" تقر بالإجماع اتفاق السلام مع الحكومة

قال قيادي بارز في جماعة فارك الكولومبية المتمردة اليوم الجمعة، في ختام مؤتمر لها في منطقة ياري بلاينز الجنوبية، إن الجماعة أقرّت بالإجماع اتفاق سلام مع الحكومة وتشكيل حزب سياسي جديد.
وبعد أربع سنوات من المفاوضات في هافانا توصلت الحكومة والقوات المسلحة الثورية في كولومبيا (فارك) لاتفاق سلام نهائي الشهر الماضي، سينهي حرباً استمرت خمسة عقود، وتسببت في مقتل ربع مليون شخص.
وقال إيفان ماركيز، وهو أحد قادة فارك، في بيان للصحفيين مع أعضاء من قيادة الحركة المتمردة، “الحرب انتهت. تحيا كولومبيا. يحيا السلام”.
وأضاف: “نبلغ البلاد والحكومة والحكومات وشعوب العالم بأن مندوبي المتمردين في المؤتمر منحوا دعمهم بالإجماع للاتفاق النهائي”.
ومن المقرر أن يوقع الرئيس خوان مانويل سانتوس وزعيم المتمردين تيموشينكو اتفاق السلام يوم الاثنين، ثم يصوّت الكولومبيون على اتفاق السلام، في استفتاء يجرى في الثاني من أكتوبر تشرين الأول. وتظهر استطلاعات الرأي أن الاتفاق سيحظى بتأييد شعبي واسع.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا