بطل ذهبية "البارالمبية": اهدي الفوز لمدربي المستبعد.. وسعيد برفعى اسم مصر

أكد البطل المصري محمد ممدوح الديب ابن قرية ميت حبيش القبلية التابعة لمركز طنطا بمحافظة الغربية والحاصل على الميدالية الذهبية فى البطولة البارالمبية فى ريو دي جانيرو بالبرازيل عن فرحته الغامرة برفعه اسم مصر عاليا بين دول العالم.
وأضاف البطل المصري لـ"اليوم السابع" أنه كان يتوقع أن يحقق أرقاما قياسية أعلى من الرقم الذى حققه لإصراره الشديد على الفوز وتحقيق البطولة.
وأهدى البطل المصري الفوز لمديره الفني والذى تم استبعاده وإيقافه 4سنوات وطلب بضرورة عودته مرة أخرى لأنه وراء تحقيق هذا الفوز وأنه استفاد منه كثيرا وهو السبب الرئيسي فى الميدالية الذهبية.
وأضاف اللاعب أنه يرتدي التي شرت الخاص بمدربه منذ حصوله على الذهبية تقديرا له واستمر به وعاد به إلى مصر ومازال يرتديه تقديرا لهذا المدرب صاحب الفضل عليها
وطالب بعودته للتدريب مرة أخرى للاستفادة من خبراته، مؤكدا أن بعض زملائه أن بعض المدربين أعطوهم منشطات وتم إيقاف اللاعبين والإبقاء على المدربين ومن العدل أن يتم إيقاف اللاعب والمدرب.
وأضاف البطل المصري أنه تلقى اتصالا هاتفيا من المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة فور حصوله على الميدالية الذهبية وقدم له التهنئة بالفوز ونقل له تهنئة الرئيس السيسي وطلب منه الاستمرار فى التقدم وممارسة الرياضة لتحقيق المزيد من البطولات فى الفترة القادمة وقال له الوزير"شد حيلك وتيجي بالسلامة انت فرحتنا وفرحت الشعب المصري
وأكد اللاعب أن كان يتدرب ساعة يوميا فى الجيم الخاص به ولم يعتمد على برنامج مدربه الجديد وأصر على عمل معسكر مغلق لنفسه فى الجيم وكثف من التدريبات.
وأضاف اللاعب أنه خلال البطولة أصيب بعض زملائه مما أثر عليه بالسلب مؤكدا أنه تغلب على ذلك وحقق الميدالية الذهبية وأهدى الفوز لباقي زملائه الذين خرجوا من البطولة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا