اللجنة الرباعية تبحث مبادرة مصر لإحياء عملية السلام بين إسرائيل وفلسطين

أعلنت اللجنة الرباعية للشرق الأوسط التى تضم الأمم المتحدة والولايات المتحدة وروسيا والاتحاد الأوروبى، اليوم الجمعة، أنها ناقشت مبادرتى فرنسا ومصر لإحياء مفاوضات السلام بين إسرائيل والفلسطينيين.
واجتمعت الرباعية على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة فى حضور الأمين العام بان كى مون، ووزير الخارجية الأميركى جون كيرى، ونظيريه الروسى سيرغى لافروف والأوروبى فيديريكا موجيرينى.
وقالت فى بيان إن هؤلاء "انضم إليهم فى القسم الثانى من الاجتماع وزيرا الخارجية المصرى سامح شكرى والفرنسى جان مارك إيرولت لإطلاعهم على عملهما من أجل السلام فى الشرق الأوسط".
وأضافت أن الجميع توافقوا على أهمية مواصلة تنسيق كل الجهود لبلوغ الهدف المشترك الذى يكمن فى حل الدولتين.
وفى مايو الماضى أبدى الرئيس عبد الفتاح السيسي استعداده للمساعدة فى إحياء عملية السلام بين إسرائيل والفلسطينيين، الأمر الذى رحب به جون كيرى.
فى المقابل، تعاملت الدبلوماسية الأميركية بحذر مع مشروع باريس التى تعمل منذ أشهر على تنظيم مؤتمر دولى قبل نهاية 2016.
وقال وزير الخارجية الفرنسى فى مؤتمر صحفى: "استمعت إلى خطابى الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو فى الجمعية العامة للأمم المتحدة.. لا يمكن القول أن وجهات النظر تقاربت".
وكرر بأن باريس تعتزم أن تنظم "بحلول نهاية العام مؤتمرا دوليا فى حضور جميع الأطراف.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا