أهالى عزبة تلبانة بالشرقية يشيعون جثمانى شابين من ضحايا غرق مركب رشيد

اتشحت قرية عزبة تلبانة بالشرقية بالسواد، عقب وفاة شابين من أبنائها فى غرق مركب الهجرة غير الشرعية فى رشيد، وشيع الأهالى جثمان كل من "محمود ياسر جودة أبو رمضان"، 18 سنة طالب أزهرى، و"محمود عبد الستار نصر"، 20 سنة، فى حالة من الحزن.
وقال جودة ياسر رمضان، شقيق محمود ياسر، إنه يحتسب محمود شهيدا عند الله، ونعى الفقيد عبر صفحته على فيس بوك قائلا، "إننا لا نزكى على الله أحداً، ولكن احتسبك عند الله من أهل الجنة ونعيمها، والله أسأل أن يتقبلك بأحسن القبول ويرفعك بأرفع الدرجات ويزقك من الحور العين، وأن يبدلك أهلا خيرا من أهلك و جيرانا خيرا من جيرانك ."
وقال إبراهيم حنتورة، شقيق محمود الضحية الثانية، إن الفقيد كان من أكثر الشباب أخلاقا وتواضعا، وكان عاملا بإحدى المدن الصناعية، ولديه 4 أشقاء.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا