إنهاء خصومة ثأرية بين عائلتى رفاعة والسنادلة بمركز قوص فى قنا

شهد اللواء أركان حرب محسن حلمى، سكرتير عام مساعد، نائبا عن اللواء عبد الحميد الهجان محافظ قنا واللواء صلاح الدين حسان مدير أمن قنا جلسة الصلح بين أبناء عائلة آل رفاعة وأبناء عائلة آل السنادلة بقرية حجازة مركز قوص بحضور الشيخ صابر جابر، مفتش إدارة أوقاف حجازة وعدد من القيادات التنفيذية والأمنية وجمع كبير من أهالى القرية والقرى المجاورة .
وأكد سكرتير عام مساعد المحافظة أن حقن الدماء والتسامح والحفاظ على الأرواح واجب دينى وعمل سامى تحث عليه جميع الأديان السماوية لنشر الألفة والمحبة والأمن والأمان والسلام بين المواطنين، مشيدا بالجهود التى بُذلت من لجان المصالحة ورجال الأمن فى إنهاء النزاع بين العائلتين مشددا على ان الخصومات الثأرية تعوق مسيرة التنمية بالمحافظة .
وأشاد بجهود رجال الأمن وأعضاء لجنة المصالحات فى إتمام الصلح بين العائلتين موجهًا الشكر لأبناء العائلتين ولكل من ساهم فى إتمامه وسعى إليه ولو بكلمة طيبة .
من جانبه أعرب اللواء صلاح الدين حسان مدير أمن قنا عن شكره وتقديره لأبناء العائلتين مؤكدًا على التزام مديرية الأمن بتنفيذ سياسة وزارة الداخلية التى تهدف إلى القضاء على عادة الثأر خاصة فى صعيد مصر وذلك من خلال دعم كافة الجهود المبذولة لإنهاء الخصومات الثأرية وعقد المصالحات بين مختلف العائلات .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا