رئيس إسكان البرلمان: أرفض تدخل الدولة فى الإسكان الاجتماعى

عبر النائب معتز محمود، رئيس لجنة الإسكان بمجلس النواب، عن عدم رضاه التام عن الإسكان الاجتماعى الذى تنفذه الدولة، قائلا إن "هذا الإسكان يعتبر بمثابة مسكنات، وهذه أزمتنا الكبرى فى مصر نعالج أى مشكلة بالمسكنات ولا نشخص العلة بشكل صحيح حتى نصل لحل جذرى لها".

وأضاف النائب فى حوار لـ"صدى البلد" ينشر لاحقا: "أنا أرفض تماما تدخل الدولة لعمل أى إسكان".

وتابع: "فى مصر لا يوجد لدينا أزمة إسكان، وإنما لدينا عقارات كثيرة لا تجد من يسكنها، وبالتالى فنحن لا توجد لدينا أزمة وإنما المشكلة ناتجة بالأساس من أن دخل المواطن لا يتناسب مع إيجار الوحدة السكنية أو تكلفة إنشائها، فالحد الأدنى للأجور فى مصر 1200 جنيه، ووفقا للمعدلات العالمية هذا الدخل لا يصح أن يزيد مصروفاته على الإيجار لأكثر من 400 جنيه، والآن لا توجد شقة فى مصر بهذا الثمن حتى فى الأرياف".

وأشار إلى أنه "لكى نحل أزمة الإسكان يجب أن يرتفع الحد الأدنى للأجور لـ5000 جنيه، فى هذه الحالة سيتوافر للمواطنين إمكانية التأجير أو الشراء أو دفع الأقساط".

ولفت إلى أن "أزمتنا الحقيقية فى الإسكان أن المواطنين يستثمرون فى العقارات، فأي مدينة سكنية بعد بيع وحداتها بنسبة 100% نجد أن 20% فقط هم من سكنوا بالفعل، وبالباقى ينتظر ارتفاع أسعار الوحدات لبيعها".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا