كاتب أمريكى شهير يروى تفاصيل حواره مع السيسي ويؤكد: كان فرصة لتقييم زعيم مثل لغزا.. "إجناتيوس": الرئيس المصرى يرى أن النظر لمصر بعدسة أمريكية غير منصف.. والدولة فى حالة "دوار" منذ ثورة يناير

تحدث الكاتب الأمريكى الشهير ديفيد أجناتيوس فى مقاله اليوم، الجمعة، بصحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية عن لقائه الرئيس عبد الفتاح السيسي فى نيويورك على هامش مشاركة الرئيس المصرى فى أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة.
ويروى الكاتب الأمريكى أن الرئيس السيسي أخبره بأن ما نعيش فيه هو دولة زائفة أو ظل دولة، مكررا تصريحات أدلى بها فى مصر فى مايو الماضى، وأشار الرئيس إلى أن هدفه هو بناء دولة كفء وذات إمكانات مع بناء بنية تحتية حديثة وتحقيق نمو اقتصادى أسرع وفى النهاية حقوق إنسان أكبر.
وأشار الرئيس، بحسب "أجناتيوس"، إلى أن مصر لا تزال فى حالة دوار من ثورة يناير، التى أطاحت بالرئيس الأسبق حسنى مبارك.
وقال ارئيس بحسب الكاتب الأمريكى أن دولة مثل مصر تحتاج الاستقرار والأمن، وحذر من أن انهيار الدولة يمكن أن يحول مصر غلى دولة لاجئين مثل سوريا.
وأكد السيسى أن مصر يوجد بها 7 ملايين موظف بالقطاع العام يقومون بعمل يمكن أن يقوم به مليون موظف فقط، وقد تضاعفت مرتبات القطاع العام أكثر من الضعف منذ ثورة عام 2011 ومطالبها بالعدالة الاجتماعية، ويقول السيسى إن المنتقدين ربما يركزون على سجل حقوق الإنسان لكن ما يقلقه هو فرص العمل والغذاء والإسكان.
وأشار الرئيس إلى أن الاستمرار فى النظر إلى مصر من خلال عدسة أمريكية سيكون غير منصف له ولظروف مصر.
ويرى أجناتيوس أن حديثه مع السيسى كان فرصة لتقييم زعيما كان لغزا حتى لأقرب حلفائه العرب، وتحدث عن إصلاح مصر لكنه أشار إلى مستنقع البيروقراطية والجمود السياسى الذى عرقل الرؤساء السابقين.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا