خبيرة تغذية: الإفطار وجبة هامة للطلاب قبل بداية يومهم الدراسى

يوم واحد يفصلنا عن بداية العام الدراسى الجديد، وعلى الأمهات التعرف على الخطوات الغذائية المثالية لطفلها وقت الدراسة.
قدمت الدكتورة "علا محمد" أخصائية التغذية العلاجية، مجموعة من النصائح الغذائية التى لابد أن تقوم بها الأم حفاظا على صحة طفلها وقت المدرسة، قائلة: "تشكو العديد من الأمهات من سوء تغذية طفلها منذ التحاقه بالمدرسة، ولكن مع اتباع بعض الخطوات السهلة يمكن أن تتغلب حاليا العديد من الأمهات على هذه الشكوى، فعلى الأم بداية يوم طفلها بوجبة الإفطار قبل الذهاب للمدرسة، حيث تعمل هذه الوجبة على إمداد الطفل بالطاقة اللازمة لزيادة قدرته على الاستيعاب".
وتابعت: "أكدت العديد من الدراسات أن الأطفال الذين يحصلون على وجبة الإفطار كانوا أكثر نجاحا وتميزا خلال دراستهم مقارنة بالذين لم يتناولوا الإفطار قبل الذهاب للمدرسة، ويجب أن تحتوى هذه الوجبة على كميات متوازنة من جميع العناصر الغذائية المفيدة مثل اللبن والجبن والبروتين والألياف المتوفرة فى الخضروات".
وأضافت: وجبة الإفطار لا تعنى إهمال الوجبة التى يأخذها الأطفال للمدرسة والمعروفة باسم وجبة "اللانش بوكس" ويفضل أن تحتوى هذه الوجبة على ما يلى:
1. ساندويتش بنوع الجبن المفضل أو الحشو المفضل للطفل.
2. عصير طبيعى خال من السكر.
3. فاكهة وخضراوات طازجة.
4. نوع من الحلويات أو الأطعمة المفضلة للأطفال، ولكن ليس يومياً.
5. المياه الكافية له.
وأشارت الدكتورة "علا محمد" إلى أن هذه الاختيارات فى الوجبات هامة حيث يعمل الخبر على إمداد الطفل بالطاقة وتساعده على تنشيط العقل والتركيز، أما الفاكهة والخضر غنية بالألياف والمعادن التى يحتاجها الجسم لتأدية وظائفه، ومنتجات الألبان والأجبان مليئة بالكالسيوم للمحافظة على هيكل عظمى قوى ولا ننسى أهمية المياه للجسم.
أما بالنسبة للأصناف المحببة عند الأطفال مثل البطاطس المحفوظة أو الشيكولاتة أو البسكويت فيجب عدم إعطائها يومياً لهم، لأنها أولاً تحتوى على سعرات حرارية عالية، وتناولها بدلاً من الساندويتش مرتين خلال الأسبوع الدراسى يعتبر معدلاً مقبولاً، لذلك يجب أن نتأكد من أن الحقيبة المدرسية الغذائية lunch box تحتوي على جميع العناصر الغذائية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا