اخبار مانشستر يونايتد اليوم: لماذا تراجع أداء رونى منذ قدوم مورينيو ؟

تراجع أداء قائد مانشستر يونايتد واين رونى بشكل ملحوظ فى الفترة الأخيرة، خاصة منذ أن جاء البرتغالى جوزيه مورينيو مديرا فنيا للفريق، حيث لم يسجل سوى هدف وحيد وصنع هدفين خلال 7 مباريات خاضها تحت قيادته فى جميع المسابقات.
صحيفة "ديلى ميل" الإنجليزية نشرت تحقيقا عن أسباب تراجع أداء الفتى الذهبى واتفق أغلب أصحاب الرأى على أن رونى أصبح مهاجم غير جيد، وأن من حسن حظه أنه يلعب تحت المهاجمين خلال الوقت الحالى، لأنه إذا لعب مهاجم سيكون المهاجم الثالث فى الفريق بعد إبراهيموفيتش والصاعد بقوة الصاروخ ماركوس راشفورد.
ومنذ أن تولى الهولندى لويس فان جال القيادة الفنية لليونايتد منذ عامين، واقتصرت أدوار رونى الهجومية على صناعة اللعب تحت المهاجمين، بعكس ما كان معروف عنه فى عهد السير الإسكتلندى أليكس فيرجسون.
رونى يرد على الإنتقادات
ورد رونى خلال تصريحات له على قناة مانشستر يونايتد على الإنتقادات التى وجهت إليه فى الفترة الاخيرة قائلاً: " تعرضت لإنتقادات خلال مسيرتى كلها، زادت بقليل في الآونة الأخيرة، لكن هذه هى كرة القدم".
أضاف: " أستمع للمدربين، وزملائي في الفريق.. الأشخاص القريبون حولي، لا أستمع لما يقوله الناس عني في الخارج لأن أغلب ما يقولونه مجرّد هراء".
وعن المركز الذى يفضله قال:" لعبت في مراكز مختلفة طوال مسيرتى، أشعر بأنني قادرٌ على اللعب في جميع المراكز.. لكن أعتقد بأن المدرب كان واضحاً عندما قال بأنني سألعب كـ مهاجم أو في مركز رقم 10، هذا هو المركز الذى يرانى مناسباً فيه".
وفضل مورينيو الدفع برونى كمهاجما فى مباراة نورثامبتون تاون بالدور الثالث من كأس الرابطة التى أقيمت مساء الأربعاء وانتهت لصالح الشياطين 3 / 1 ، ولكن لم يستطع رونى أيضاً التسجيل خلال المباراة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا