محلل: توقعات رفع البنك المركزى أسعار الفائدة سبب تراجع البورصة

قال محمد دشناوى المحلل المالى، إن البورصة المصرية أنهت الأسبوع على تراجعات بسيطة من مؤشر البداية رغم الصعود فى منتصف الأسبوع إلى منطقة المقاومة عند مستوى 8060 نقطة، مدفوعة بنشاط القطاع العقارى ومشتريات العرب، والذى غالباً ما تمتاز بالقوة وقصر الموجة، وهو ما حدث آخر يومين فى هذا الأسبوع ليغلق المؤشر قرب 7900 نقطة.
وأضاف دشناوى، فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أن المؤثرات الإيجابية على أداء البورصة خلال الأسبوع المنتهى كانت قوة المشتريات العربية وانتعاش الأسواق العالمية والأسعار المغرية للأسهم، أما السلبيات فكانت اجتماع الفيدرالى الأمريكية، وما تتبعه من بيانات سلبية أكثر من المتوقع بخصوص ميزان المدفوعات، واجتماع البنك المركزى المصرى وسط توقعات برفع الفائدة مما أثر سلبا على البورصة فى ظل غياب المحفزات.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا