س و ج من "اليوم السابع".. أهم 5 تساؤلات عن موقف شركات المحمول لرخص 4G؟

رفضت شركات المحمول الثلاث العاملة بالسوق المصرية الحصول على رخص وترددات الجيل الرابع للمحمول بعد انتهاء المهلة المحددة للشركات فى 12 ظهراً، بسبب شروط وقيمة الرخص.
1- لماذا رفضت شركات المحمول رخص الجيل الرابع؟
بسبب الترددات المطروحة حيث تؤكد الشركات أنها ليست كافية، وطالبت بتغيير شروط السداد والخاصة بدفع 50% من الرخصة بالدولار الأمريكى، وطالبت بتخفيض قيمة الترددات والسداد على أقساط.
2- هل كانت رخص وترددات الجيل الرابع للمحمول فرصة ذهبية للشركات؟
برفض شركات المحمول للرخص فإن الحكومة ستدرس بدائل أخرى تتعلق بإمكانية طرح مزايدة عالمية.
3- ما هى الخطوات التى اتخذتها شركات المحمول قبل انتهاء المهلة النهائية من الحكومة؟
لجأت إلى سفراء بلاد الشركات الأم فى مصر الذين تحدثوا إلى وزير الاتصالات المهندس ياسر القاضى، والذى أكد رفضه تغيير شروط الرخص أو تمديد المهلة، كما رفض المهندس شريف إسماعيل خلال لقائه برئيس العمليات لمجموعة اورنج الشرق الأوسط وإفريقيا منحهم ترددات إضافية أو تمديد المهلة النهائية بحسب ما أكده مسؤولون بأورنج.
4- هل هناك فرصة لشركات المحمول فى التفاوض مرة أخرى مع الحكومة للحصول على الرخصة بعد انتهاء المهلة الرسمية؟
الحكومة ممثلة فى الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات خاطبت شركات المحمول الثلاث فوادفون وأورانج واتصالات"، عقب انتهاء مهلة رخص الجيل الرابع ظهر اليوم، مؤكدا أن الشروط والأسعار الخاصة بتراخيص الجيل الرابع والمتفق عليها مسبقاً أصبحت لاغية ولا رجعة لها.
5- ماذا قالت شركات المحمول بعد انتهاء المهلة النهائية لطرح الرخص؟
أورنج مصر ارسلت خطاب لجهاز تنظيم الاتصالات عقب انتهاء المهلة تؤكد رغبتها الدائمة للاستثمار فى مصر، إلا أن الشروط الحالية لرخصة الجيل الرابع للمحمول، وعلى رأسها عدم كفاية الترددات المتاحة لتقديم الخدمة بالمواصفات العالمية، حالت دون تقدم الشركة للحصول على الترخيص وأنها على أتم استعداد لمناقشة مشاركتها فى ظل اشتراطات جديدة، بينما أكدت فودافون أنها رفضت الرخصة من أجل المواطن لان الترددات الحالية ليست كافية، وأنها لا تساعد فى تقديم خدمات انترنت جيدة، وبررت شركة اتصالات مصر عدم تقدمها بصعوبة الشروط المطروحة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا