الرقابة الماليه: شهادات GDR لا تستغل في تهريب العملة الأجنبية .. فيديو

قال شريف سامي، رئيس هيئة الرقابة المالية، إن شهادة الإيداع الدولية "GDR" هي عبارة عن إيصال يماثل السهم الموجود في البورصة المصرية، ويتم إنشاؤه لجذب مستثمرين من الخارج.

وأضاف "سامي"، في مداخلته الهاتفية ببرنامج «القاهرة 360» على قناة «القاهرة والناس»، أن شراء أسهم بالجنيه المصري وبيعها لمستثمرين أجانب في الخارج بالدولار لا يعتبر إخراج للعملة الأجنبية من مصر ولكنه بمثابة تصدير الأسهم المصرية للخارج بل إدخال عملة أجنبية للداخل.

وأوضح رئيس الهيئة أن الأسهم التي يتم بيعها في الخارج بالدولار الأمريكي، ينص قانون البورصة على إعادة تلك العملة الصعبة إلي مصر وإعطاء مالكها المصري قيمة متحصلاته بالجنيه المصري، ما يعني أن العملية تدر عملة أجنبية على الاقتصاد المصري.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا