ارتفاع عدد ضحايا حادث مركب الهجرة غير الشرعية برشيد لـ55 شخصا

أكد وهدان السيد المتحدث الرسمى لمحافظة البحيرة، انتشال جثث 4 أشخاص من ضحايا مركب الهجرة غير الشرعية التى غرقت بالبحر المتوسط، أمام سواحل رشيد، وتحمل اسم "موكب الرسول"، منهم 2 أفارقة و3 مصرين، وتم نقلهم إلى مستشفى دمنهور ورشيد، لترتفع حصيلة الضحايا إلى 55 شخصا.
وأضاف المتحدث الرسمى لمحافظة البحيرة، أنه تم التصريح بدفن 15 جثة من ضحايا المركب، بعدما تم التعرف عليهم من قبل ذويهم بمحافظة البحيرة.
ومن جانبه شدد الدكتور محمد سلطان محافظ البحيرة، على رفع درجة الاستعداد بمستشفى رشيد ومستشفيات المراكز المجاورة بإدكو والمحمودية وكفر الدوار وأبو حمص، وتمركز عدد 15 سيارة إسعاف أمام سواحل رشيد، لسرعة نقل المصابين والمتوفين فى حادث غرق مركب الهجرة غير الشرعية.
كما وجه المحافظ، بتقديم كافة أنواع الرعاية الصحية والعلاجية للمصابين، وسرعة إنهاء إجراءات التعرف على المتوفين لنقلهم إلى ذويهم.
ومن جانبه أكد اللواء علاء الدين شوقى مساعد وزير الداخلية مدير أمن البحيرة، أن الأمانة العامة لوزارة الدفاع، وجهت بتكليف مركز البحث والإنقاذ بدفع دوريات بحث وإنقاذ لإنتشال ضحايا مركب الهجرة غير الشرعية، التى غرقت أمام سواحل مدينة رشيد على حدود المياه الإقليمية لجمهورية مصر العربية، بمعاونة القوات الجوية والقوات البحرية وطائرات c 130 بتوجية القطع البحرية لتجمعات وانتشال الأفراد و تم إنقاذ عدد 164 فردا من بينهم عدد 117 مصريا وعدد 43 جنسيات مختلفة، وجارى البحث على قدم و ساق، حيث عثرت عليهم القوات طافين أعلى سطح المياه، تم نقلهم لمركز شرطة رشيد، وجارى تحرير محضر بالواقعة، وعرضهم على النيابة العامة لمباشرة التحقيقات، برئاسة المستشار على حسن رئيس نيابة دمنهور الكلية، بإشراف المستشار عبد العزيز عليوه المحامى العام لنيابات شمال دمنهور، والمستشار أحمد أبو الروس مدير نيابة رشيد بسكرتارية حسن الجوهرى .
وأكد مساعد وزير الداخلية مدير أمن البحيرة، لـ"اليوم السابع" على تكثيف الجهود لسرعة التعرف على هوية جثث ضحايا مركب الهجرة غير الشرعية، وإرسال عينات الـ DNA إلى معامل الأدلة الجنائية بوزارة الداخلية، لسرعة الانتهاء منها وتحديد هوية الجثث لتسليمها إلى ذويها فى أسرع وقت، وذلك عقب وصول فريق من الأدلة الجنائية بمديرية أمن البحيرة، لتصوير جثث الضحايا والنشر عنهم لتعرف ذويهم عليهم، بالتنسيق مع فريق من رجال الأموال العامة والأمن العام والأمن الوطنى، لسرعة إنهاء كافة التحريات والإجراءات المتعلقة بإنهاء كافة إجراءات.
فيما انتقل اللواء هشام لطفى مساعد وزير الداخلية لمنطقة غرب الدلتا، يرافقه اللواء علاء الدين شوقى مساعد وزير الداخلية مدير أمن البحيرة، إلى مكان الأحداث لمتابعة عمليات الإنقاذ بالتنسيق مع القوات المسلحة.
وكانت قوات حرس الحدود، شاركت مراكب الصيد الخاصة بالأهالى، فى إنقاذ عدد 164 فردا من الركاب، و7 مصابين تم نقلهم لمستشفى رشيد العام وهم:
- سامح محمد أحمد عبد الدايم 18 سنة طالب ومقيم بالجزيرة الخضراء بمطوبس بكفر الشيخ
ـ وائل محمود محمد 19 سنة طالب ومقيم بقرية دورماو بالفيوم
ـ محمود عبد النبى عبد اللطيف 21 سنة من فاقوس شرقية
ـ أحمد محمود درويش 22 سنة من زفتى / غربية
ـ أحمد جمال عبد الدايم 23 سنة من كفر شكر قليوبية
ـ متولى محمد أحمد محمد 28 سنة من فاقوس شرقية
ـ بدر محمد عبد الحافظ 29 سنة من فاقوس شرقية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا