الجيش اللبناني يعلن اعتقال أمير تنظيم الدولة بمخيم عين الحلوة في لبنان

أعلنت الجيش اللبناني عن إلقاء القبض على أمير تنظيم الدولة عماد ياسين، وذلك خلال تنفيذ قوة من أفراده لعملية أمنية في منطقة الطوارئ المحاذية لمخيم عين الحلوة بمدينة صيدا (جنوب البلاد).
وأكدت مصادر صحفية لبنانية مطلعة، حسبما نشرت وكالات أنباء، اليوم الخميس، أنّ ياسين -الذي انشق قبل سنوات عن تنظيم عصبة الأنصار وأعلن مبايعته تنظيم الدولة- كان يعتزم تنفيذ عمليات وُصفت بالأمنية في جنوب لبنان.
وقال مصدر، أمني إن ياسين -الذي كان عضوًا في إحدى الجماعات الإسلامية قبل بروز دور تنظيم الدولة- "كان مطلوبًا للقضاء اللبناني بعدة مذكرات توقيف لقيامه بأعمال إرهابية والتخطيط لتفجيرات واسعة في الجنوب وجبل لبنان".
وذكر مصدر لبناني، فضل عدم الكشف عن هويته، أن وحدة من مخابرات الجيش اللبناني اشتبكت بالأسلحة مع عناصر من جماعة ياسين أدت إلى إصابة الأخير بجروح، قبل أن يتم اعتقاله، بحسب ما ذكرته وكالة الأناضول.
يُشار إلى إنه في 11 مارس 2016م، أصدر المكتب الإعلامي لـ"ولاية الرقة"، كما يسميها تنظيم الدولة، تسجيلًا مصورًا تحت عنون "يا أحفاد الصحابة في لبنان"، موجهًا لـ"أهل السنة" فيها، وتحدث عنصر من التنظيم يطلق على نفسه "أبو عمر الشامي"، حول ما وصفه بـ"ظلم أهل السنة في لبنان"، فيما استعرض التسجيل على مدى أكثر من 12 دقيقة مشاهد للجيش اللبناني في بيروت.
ووصف الشامي الحكومة في لبنان بـ"الطواغيت كلاب روسيا وأميركا"، معتبرًا أن "دستورهم كفري، كما أن من يدعي تمثيل اللبنانيين هم حفنة من المجرمين ينهبون خيراتهم وأموالهم ويستخدمونهم عبيدًا فثوروا عليهم".
ويخوض الجيش اللبناني معارك ضد التنظيم في جرود القاع، وجرود رأس بعلبك، كما يعتقل الأمن اللبناني بشكل مستمر سوريين ولبنانيين بتهمة التبعية والانتماء لـ"تنظيم الدولة"، ويعتبر عناصر حزب الله اللبناني من أبرز الميليشيات التي تقاتل إلى جانب قوات الأسد في العديد من الجبهات السورية، وقتل عدد كبير منهم خلال المعارك بينهم قادة بارزون باعتراف الحزب.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا