نتنياهو يتحدى الجهود الأممية لحل الأزمة الفلسطينية بالأمم المتحدة

تحدى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، جهود السلام الأممية لحل الأزمة الفلسطينية، قائلا إن "الحكومة الإسرائيلية لن تقبل محاولات الأمم المتحدة لإملاء شروطها على تل أبيب".

وقال نتانياهو -في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك اليوم الخميس، إن "الطريق إلى السلام يمر عبر القدس (الغربية) ورام الله وليس نيويورك"، داعيا الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى مخاطبة الكنيست الإسرائيلي بدلا من إدانته في الأمم المتحدة، مضيفا أنه يحضر لمخاطبة الشعب الفلسطيني في رام الله، بحسب صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية.

واستهل رئيس الوزراء الإسرائيلي كلمته مهاجما الـ"المسرحية الأخلاقية الهزلية" للأمم المتحدة، مؤكدا أمام الحضور من الدبلوماسيين والقادة الدوليين أن أنماط التصويت و"الاستحواذ" على ما يخص إسرائيل في الأمم المتحدة سوف تتغير "بأسرع مما تعتقدون، بفضل التعاون الإسرائيلي المتزايد مع دول العالم".

وأعرب نتانياهو عن رغبته في أن يشهد المستقبل مزيدا من التعاون بين تل أبيب والدول العربية "بشكل مفتوح"، فيما أشاد بالعلاقات بين بلاده والولايات المتحدة في أعقاب لقائه مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما وإنهاء اتفاق بشأن المساعدات العسكرية الأمريكية لإسرائيل.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا