سعيد حساسين عن ذكرى فض اعتصام رابعة :" ربنا ما يعودها"

قال الدكتور سعيد حساسين، عضو مجلس النواب، إن غدًا هو ذكرى فض اعتصام رابعة العدوية، موضحًا أن هذا الاعتصام كان من أصعب المراحل التي مرت بها مصر، مضيفًا :” ربنا ما يعودها، كان بيحصل فيه حاجات فظيعة”.
وأضاف حساسين، خلال تقديمه برنامج “إنفراد”، على قناة “العاصمة”، أن قيادات جماعة الإخوان كانوا يحمسون الشباب للاستمرار في الاعتصام ، وكانوا يستخدمون شعارات :” مرسي هيفطر معانا بكرة “، ” بكرة العصر مرسي راجع القصر”، وهكذا على نفس الغرار.
وأكد عضو مجلس النواب، أنه أثناء فض الاعتصام لم يكن هناك أي أثر للقيادات الذين هربوا “زي الفران”، مشيدًا بقوات الحرس الحدود التي قامت بالقبض على القيادي صفوت حجازي، بعد تنكرة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا