ألمانيا تفرض غرامات على مثيرى الشغب فى الملاعب بحكم المحكمة

قررت المحكمة الاتحادية الألمانية أن يتحمل مثيرو الشغب ومستخدمو الألعاب النارية داخل الملاعب الغرامات التى يتم فرضها على أندية كرة القدم بسبب السلوكيات السيئة خلال المباريات.
وأوضحت المحكمة، اليوم الخميس، أن هناك علاقة قانونية بين انتهاكات نظام الملاعب وبين العقوبات التى يوقعها اتحاد كرة القدم على الأندية التابعة له.
ويعد هذا ضوء أخضر من جانب أعلى هيئة قضائية فى البلاد يتيح للأندية الحصول على أموال الغرامات، التى يفرضها عليها اتحاد كرة القدم، من مثيرى الشغب أنفسهم، الذين قاموا بهذه الأعمال.
وكان قد تم إلزام نادى إف سى كولونيا لكرة القدم، بدورى الدرجة الثانية الألماني، بدفع غرامة قدرها 50 ألف يورو، وبدفع 30 ألف يورو أخرى نظير تدابير تمنع العنف، وذلك إثر قيام مشجع لفريقه خلال مباراة على أرض النادى فى فبراير 2014 بإشعال جسم نارى، ما أدى إلى جرح سبعة مشاهدين فى المدرج الأدنى من مدرجات المشجعين.
ورفع النادى دعوى على المشجع للحصول على 30 ألف يورو تعويضا منه.
جاء قرار اليوم مؤيدا لدعوى النادى بعد أن كانت المحكمة العليا في الولاية رفضت هذه الدعوى من قبل، إلا أن التطور القضائى الذى حدث اليوم سيلزمها بإعادة النظر في القضية وتحميل المشجع عواقب شغبه.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا