داعش يعدم 6 شباب بجهاز لحام

كشفت قناة "السومرية" العراقية عن أن تنظيم داعش الإرهابي أعدم 6 شباب بجهاز لحام الأوكسجين وصفتهم بأنهم "عناصر مقاومة"، وجلدوا 3 آخرين عقابا للعبهم كرة القدم، في معقل التنظيم مدينة الموصل شمال العراق.

ونقلت القناة العراقية عن مصدر داخل المدينة، قوله: "هذه العملية الوحشية جرت في ساحة وسط حي الأندلس، حيث أعدم مسلحو "داعش" الشبان الـ6 وهم مكبلو الأيدي، بتهمة انتمائهم إلى أحد فصائل المقاومة، أمام حشد غفير من الناس، وذلك بهدف خلق حالة من الخوف والهلع بين السكان".

في غضون ذلك، أعلنت مصادر أخرى أن مسلحي التنظيم جلدوا 3 شبان، اعتقلوا أثناء ممارستهم كرة القدم داخل حديقة الشهداء وسط الموصل، مركز محافظة النينوى، وارتدى أحدهم قميصا يحمل اسم اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وأضاف مصدر، لم يكشف عن هويته، لوكالة الأنباء العراقية أن عناصر "داعش" مزقوا القميص وحكموا بجلد كل من الشباب المعتقلين 30 جلدة أمام أنظار الجمهور في ساحة وسط الموصل، بزعم أنهم "يمارسون لعبة يحرمها الإسلام.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا