مصرع مزارع وإصابة شقيقه بسوهاج فى تجدد خصومة ثأرية بين عائلتين

استقبل مستشفى طما المركزى، مزارعا جثة هامدة، وشقيقه مصابا بطلق نارى بمركز طما بسوهاج، على إثر إطلاق شخصين يستقلان دراجة بخارية النيران عليهما من بنادقهما الآلية، على طريق قرية الجزيرة، أخذا بثأر ضابط شرطة وشقيقه قُتلا منذ 8 سنوات.
كان اللواء مصطفى مقبل، مساعد الوزير مدير أمن سوهاج، تلقى بلاغا من العميد جلال أبوسحلى مأمور مركز شرطة طما، يفيد مقتل عبد الظاهر عبد الخالق خلاف، إثر إصابته بطلقات نارية متفرقة، وإصابة شقيقه عرفان، بطلق نارى، وتم نقلهما للمستشفى المركزى.
وعلى الفور انتقل إلى مكان الحادث العميد خالد الشاذلى مدير إدارة المباحث الجنائية، والعميد منتصر عبد النعيم رئيس فرع الأمن العام، وتبين من تحريات الرائد أحمد صلاح رئيس مباحث مركز شرطة طما، أن القتيل والمصاب ينتميان لعائلة "المعابدة"، وأن شخصين يستقلان دراجة بخارية تربصا بهما، أثناء استقلالهما سيارة ملاكى فى طريق عودتهما للقرية، وأمطروهما بوابل من رصاص بنادقهما الآلية، ولاذا بالفرار.
كما أشارت التحريات إلى وجود خصومة ثأرية بين عائلة المجنى عليهما، وعائلة "عبدالعال" بنفس القرية، بسبب خلافات قديمة ومناوشات بينهما عام 2008، تطورت فى عام 2011 بمقتل ضابط شرطة بمباحث التهرب الضريبى يدعى محمد أحمد عبدالعال، وشقيقه محمود، واتهم فى مقتلهما 4 أشخاص من عائلة المعابدة وقضت المحكمة بمعاقبة 4 منهم بالسجن المؤبد.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا