تشييع جثمان قتيل مظاهرات إيطاليا بمسقط رأسه فى الدقهلية

شيع المئات من أهالى قرية ميت الكرماء، بمركز طلخا، بمحافظة الدقهلية، اليوم، جثمان عبد السلام السيد المنجى الدنف، 52 سنة، والذى لقى مصرعه أسفل شاحنة نقل تابعة لشركة GLSالإيطالية، أثناء مشاركته فى تظاهرة مع عدد من عمال الشركة احتجاجا على فصلهم.
ورافق جثمان القتيل زوجته وأولاده الذين ذهبوا لإيطاليا لاستلامه، وقام الأهالى بأداء صلاة الجنازة وتشييع الجثمان إلى مثواه الأخير بمقابر العائلة بالقرية. وقالت جيهان جمعه واصل، زوجة القتيل: السفارة المصرية بإيطاليا، تعرف حقيقة ما حدث لزوجى من أول يوم، وأنا أأطالب بحق زوجى، الإيطاليون تحركوا معنا وساندونا، وطالبوا بحق زوجى، فقط السفارة لم تطالب بحقه، وأنا أطلب الخارجية المصرية بالتضامن معنا، حتى أننا لما استلمنا الجثمان لم يكن أحد جوارنا فى تلك اللحظة من المسؤلين المصريين.
يذكر أن الدنف لقى مصرعه، فى أجازة العيد، بعد قيام الشركة التى يعمل بها، بفصل 20 عاملا لم يكن من بينهم، وقام العمال بالاعتصام أمام الشركة تضامنا مع زملائهم، وشارك الدنف فى الاعتصام، واستمر الاعتصام 3 أيام أمام الشركة فى مدينة تشاينزا، بإيطاليا، ومنع العمال سيارات الشحن من الخروج من الشركة، فقامت سيارة تريلا كبيرة محملة بالبضائع بدهسه أثناء محاولة خروجها من المصنع، حيث اعترض طريقها العمال، فأمر مدير الشركة سائق السيارة بدهس أى عامل يقف أمامه، فخاف جميع العمال واختبأوا بعيد عن السيارة إلا أن "الدنف" ظل واقفا أمام السيارة لتصدمه وترديه قتيلا.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا