رئيسة حزب PYD الديمقراطى السورى: تركيا تبرر مطامعها فى سوريا بمحاربتنا

قالت الرئيسة المشتركة لحزب الاتحاد الديمقراطى السورى (PYD) آسيا عبد الله إن التدخلات التركية يجب ألا ينظر لها على أنها صراع كردى تركى فحقائق التاريخ تؤكد أن أنقرة تحاول تحقيق مطامع قديمة لها عبر هجماتها وحربها المستمرة على قوات سوريا الديمقراطية، والتى تمثل كل سوريا لأنها تحوى جميع أبناء سوريا وغير محصورة بقومية واحدة أو مكون واحد.
وأكدت آسيا عبد الله، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" من بلجيكا، اليوم الخميس، أن التدخل التركى فى سوريا احتلال بكل المقاييس، موضحة أن قوات سوريا الديمقراطية وأبناء منطقة الشهباء السورية أكدوا فى العديد من المواقف والمحطات حقهم فى الدفاع عن أراضيهم ومواجهة الاحتلال التركى.
وأوضحت الرئيسة المشتركة لحزب الاتحاد الديمقراطى أنه منذ خمس سنوات لم يطلق أى رصاصة باتجاه الحدود التركية فى الوقت الذى ما زالت تركيا تقتل مواطنين سوريين يوميا بمجرد اقترابهم من الحدود لأغراض مدنية خاصة.
وأضافت أن التدخل التركى هدفه المباشر الأول هو ضرب المشروع الفيدرالى الذى تطرحه جميع مكونات الشعب "شمال سوريا" بشتى الوسائل، مضيفة: "لماذا لم تدخل تركية مدينة جرابلس عندما كان التنظيم الإرهابى داعش موجودة هناك وكانت ترسل عناصرها الإرهابية إلى جميع أنحاء العالم للقيام بأعمال أرهابية".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا