محكمة العدل الأوروبية تطالب برفع حركة حماس من قائمة المنظمات الإرهابية

طالبت المحامية العامة فى محكمة العدل الأوروبية، إليانور شاربستون، برفع حركة حماس من القائمة الأوروبية للمنظمات الإرهابية التى ينبغى معاقبتها، كما ينبغى القيام بالشىء نفسه مع جبهة نمور تحرير تاميل إيلام.
وقالت المحامية شاربستون- فى تصريح نقلته وكالة أنباء /آكي/ الإيطالية اليوم الخميس- أن "سوء الإجراءات التى سبق واتخذتها محكمة العدل الأوروبية هى سبب يدعو الاتحاد الأوروبى لرفع تجميد الأصول الخاصة بالمنظمتين بموجب المرسوم القاضى بذلك منذ عام 2001 ضد هاتين الحركتين .
وكان مجلس الاتحاد الأوروبى قد أدرج فى 27 ديسمبر 2001 حركتى (حماس) و(نمور التاميل) فى قائمة الحركات الخاضعة للعقوبات لأسباب تتعلق بالإرهاب، دون أن يقابل الأمر بنقض من جانب الأطراف المعنية.
ووفقا للمحامية العامة فإن "المجلس لا يجوز أن يستند فى قراراته إلى قائمة من الهجمات الإرهابية لم يتم تأكيدها من جانب السلطات المختصة"، لذا فـالقرارات لا يمكن أن تقوم على حقائق وأدلة تتضمنها مقالات صحفية ومعلومات تم الحصول عليها من الإنترنت، بدلا من قرارات السلطات المختصة لدعم قرار إبقاء القائمة السوداء".
وخلصت المحامية العامة إلى القول "لهذا السبب يجب على المحكمة أن تلغى، بسبب سوء الإجراءات، اعتبار (حماس) و(نمور التاميل) من التنظيمات الإرهابية".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا